الثلاثاء - 26 يناير 2021
Header Logo
الثلاثاء - 26 يناير 2021
المدرب الفرنسي هوبير فيلود. (من المصدر)

المدرب الفرنسي هوبير فيلود. (من المصدر)

اتحاد الكرة السوداني يشكو الحكم «الملاكم» للكاف

تفاعلت وسائل الإعلام المحلية في السودان، وأيضاً على العالمية مع لقطة اعتبرها البعض أنها الأغرب في تاريخ العنف الكروي في الملاعب، والمقصود هنا قيام حكم مساعد بالاعتداء على مدرب منتخب السودان الأول لكرة القدم الفرنسي هوبير فيلود ليسقطه أرضاً، وذلك خلال مباراة المنتخب السوداني ونظيره الغاني، الجمعة، التي انتهت بفوز الأخير بهدفين نظيفين في غانا.

وكان المدرب الفرنسي قد احتج على على عدم احتساب ركلة جزاء للسودان مستحقة، بحسب رأيه، لصقور الجديان، قبل أن يقابل بالعنف من الحكم المساعد.

وبدورها، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في السودان بأخبار واقعة الاعتداء واعتبر رياضيون أن تصرَّف الحكم المساعد لا يمت للأخلاق الرياضية بصلة وطالبوا السلطات الرياضية في البلاد بتقديم احتجاج شديد اللهجة للاتحاد الإفريقي للعبة والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ومطالبة الحكم المعتدي بتقديم اعتذار للمدرب الفرنسي يرفع الضرر المعنوي الذي حاق به.

الاعتداء على المدرب الفرنسي هوبير فيلود. (من المصدر)



شكوى سودانية

اتحاد كرة القدم السوداني بدوره كان قد اعترض لمراقب المباراة اعتراضاً مبدئياً فيما تقدم الاتحاد، اليوم السبت، بشكوى رسمية للكاف وفيفا مطالباً بنقاط المباراة على اعتبار أن هنالك ركلة جزاء للسودان لم يحتسبها الحكم بالإضافة إلى اعتراض رسمي على ما بدر من الحكم المساعد تجاه المدرب الفرنسي.

وفي حديثه لـ«الرؤية» استنكر رئيس لجنة المنتخبات الوطنية السودانية حسن برقو، ما حدث للفرنسي متهماً الحكم بالتواطؤ مع المنتخب الغاني، واعتبر أن التحكيم الإفريقي يحتاج إلى مراجعة.

وأشار برقو إلى أن المنتخب السوداني لديه ركلة جزاء واضحة لم تحتسب.

حسن برقو. (من المصدر)



وأشار برقو إلى ضرورة محاسبة الحكم المعتدي ونوه بأن الكاف يجب أن يقوم بمراجعة شريط المباراة، وعدّ ما قام به الحكم المساعد حرباً نفسية ضد المنتخب السوداني لهزيمته معنوياً.

وأضاف: «هذا السلوك غير مقبول ولن نسمح بأي شيء يخدش سمعة السودان، واتحاد كرة القدم السوداني اتحاد عريق وهو من المؤسسين للاتحاد الإفريقي للعبة ولا يعقل أن يهان مدرب منتخبه بهذا الشكل».

واعتبر برقو أن للسودان حقاً أصيلاً في رد حق المدرب الفرنسي بما يراه الكاف مناسباً لأن فيلود احتج احتجاجاً مشروعاً لا يستدعي أن يعتدي عليه الحكم بيده ويسقطه أرضاً.

السفارة الفرنسية على الخط

السفارة الفرنسية في الخرطوم عبرت عن امتعاضها مما حدث لمواطنها وطالبت اتحاد الكرة السوداني بتقديم الشكوى بأسرع وقت ممكن، بما يضمن الاعتذار لهولير فيلود اعتذاراً منصفاً يزيل عنه ما حاق به من أذى.

#بلا_حدود