الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021
محمد الشناوي حارس الأهلي المصري. (الصورة نقلا عن الموقع الرسمي للاهلي)

محمد الشناوي حارس الأهلي المصري. (الصورة نقلا عن الموقع الرسمي للاهلي)

حيرة في الأهلي المصري بسبب تحركات النصر السعودي لضم الشناوي

أزمة من العيار الثقيل تضرب النادي الأهلي المصري في الأيام القليلة الماضية بسبب إصرار نادي النصر على ضم حارس المرمى محمد الشناوي في فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

مدرب النصر «مانو مينيز» تابع تألق الشناوي ضد منتخب بلاده البرازيل في أولمبياد طوكيو 2020 وواصل متابعة اللاعب في الدوري المصري، مؤكداً أن اللاعب هو المناسب لحل مشاكل حراسة العرين في الموسم المقبل.

وكان النصر تخلى عن الحارس الأسترالي براد جونز وهو ما سيدفع النادي للبحث عن البديل في الوقت الحالي.

مفاوضات معقدة

قرر نادي النصر التفاوض مع الشناوي حارس الأهلي المصري بل وتوصل بالفعل لاتفاق مع وكيله يفيد بمنح اللاعب 4 ملايين دولار كراتب في الموسم الواحد.

وكان طلب الشناوي الوحيد من إدارة النصر هو الحصول على موافقة النادي الأهلي على رحيله، مؤكداً أنه لن يوافق على فكرة الضغط على ناديه الأهلي، مؤكداً تمسكه بالبقاء في حال فشل المفاوضات.

بدأت مفاوضات النصر لضم الشناوي في الساعات الماضية من خلال عرض رسمي بقيمة 6 ملايين دولار، لكن العرض قوبل بالرفض بسبب حاجة النادي الأهلي للحفاظ على اللاعب بسبب عدم تواجد حارس آخر بديل مميز في مصر بقيمة الشناوي.

وكيل الشناوي أكد لإدارة النصر أنه سيواصل المفاوضات مع إدارة الأهلي المصري أملاً في الحصول على موافقتهم برحيل الحارس الدولي بشرط قبول النصر بفكرة زيادة العرض المالي للنادي المصري وهو ما رحب به النادي السعودي.

ويطلب وكيل الشناوي من إدارة النصر الانتظار لحين انتهاء الجولات الخمس الأخيرة المتبقية من عمر الدوري المصري خلال أيام، ومن ثم عودة المفاوضات على أمل التعاقد مع الحارس المصري الدولي، وحل مشاكل الفريق على مستوى الحراسة في فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

الأهلي المصري من جانبه يصر على أن حارسه ليس للبيع مهما كان المقابل المالي بسبب تركيز الفريق على المشاركة في كأس العالم للأندية وكذلك لعدم تواجد حارس بديل داخل مصر يمكنه تعويض رحيل الشناوي.

#بلا_حدود