الاحد - 14 أغسطس 2022
الاحد - 14 أغسطس 2022

الإمارات تتأهل إلى ربع نهائي مونديال العرب

الإمارات تتأهل إلى ربع نهائي مونديال العرب

من مباراة الإمارات وتونس في كأس العرب. (أ ف ب)

تأهل منتخب الإمارات إلى ربع نهائي كأس العرب فيفا 2021، بالرغم من خسارته بهدف نظيف أمام نظيره التونسي اليوم الاثنين على استاد الثمامة بالعاصمة القطرية الدوحة، لحساب ختام مرحلة المجموعات.

وتأهل عن المجموعة الثانية برفقة الأبيض منتخب تونس، وذلك بعد نهاية مباراة سوريا وموريتانيا بفوز الأخير بهدفين لهدف، في اللقاء الذي جمعهما على استاد الوكرة.

وتصدر المنتخب التونسي ترتيب المجموعة الثانية بست نقاط، فيما حل الأبيض وصيفاً بالرصيد نفسه، وسوريا ثالثاً بثلاث نقاط، وموريتانيا رابعاً بالرصيد ذاته.

وشهدت قائمة الأبيض غياب مشاركة هداف المنتخب علي مبخوت بداعي الإصابة، ليحل محله سبيستيان تيغالي أساسياً.

وبدأت المباراة سريعاً من الطرفين بحثاً عن هدف مبكر يريح الأعصاب، لينجح المنتخب التونسي في افتتاح التسجيل في الدقيقة العاشرة عن طريق لاعبه سيف الدين الجزيري رافعاً رصيده للهدف الثالث في البطولة، متربعاً قائمة الهدافين حتى الآن.

وكثف منتخب الإمارات هجماته بعد هدف التقدم التونسي لإدراك التعادل، الذي كان قريباً في الدقيقة 23 بتسديدة قوية من رأس منطقة الجزاء سددها علي صالح، إلا أن حارس تونس معز حسن نجح في إبعادها بصعوبة إلى خارج الملعب ركلة ركنية لم تستثمر جيداً من قبل لاعبي الأبيض.

وفي المقابل، واصل لاعبو المنتخب التونسي ضغطهم على جبهة الأبيض لخطف هدف ثانٍ يؤمّن لهم النتيجة، إلا أن يقظة حارس منتخب الإمارات خالد عيسى تسببت في إفساد أكثر من هجمة خطرة كادت تكلف مرماه هدفاً ثانياً، تحديداً في الدقيقة 28.

وتبادل المنتخبان الهجمات في الدقائق الأخيرة للشوط الأول دون أن تسفر عن جديد في النتيجة، لينتهي بتقدم تونس بهدف نظيف.

ومع بداية الحصة الثانية أشرك مدرب الإمارات فان مارفيك المدافع مهند العنزي بديلاً لزميله وليد عباس الذي لم يستطع إكمال المباراة بسبب الإصابة التي تعرض لها في الشوط الأول.

وحرم حارس تونس معز حسن الأبيض من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 51، متصدياً ببراعة لرأسية المدافع محمد العطاس محولاً الكرة إلى خارج الملعب.

وارتفع أداء الأبيض نسيباً عن الشوط الأول بشنه هجمات شكلت خطورة كبيرة على جبهة المنتخب التونسي، خصوصاً في الدقائق الأولى للحصة الثانية، بغية إدراك التعادل والعودة بالمباراة إلى نقطة البداية.

وبدوره، نشّط المنتخب التونسي هجماته في الثلث ساعة الأخير من المباراة، متقدماً نحو مرمى الأبيض، متحرراً من التكتل الدفاعي الذي اتبعه في بداية الشوط الثاني للمحافظة على أسبقيته في التقدم بهدف نظيف.

ولم تشهد الدقائق الأخيرة للمباراة أي جديد لتنتهي بفوز تونس بهدف دون رد.