السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021

20 % من متطوعي جائزة أبوظبي لفورمولا1 إماراتيون

رحّب رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة، نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، محمد بن سليم، بمشاركة أكثر من 700 متطوع من نادي الإمارات للسيارات، للاضطلاع بمسؤوليات إدارة سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى لفورمولا 1 في أبوظبي للعام العاشر على التوالي.

وتستضيف حلبة مرسى ياس هذا الحدث الرياضي العالمي الأكبر في منطقة الشرق الأوسط والوحيد في بطولة العالم لفورمولا 1، الذي يقام في وقت غروب الشمس أيام 24، 25 و26 نوفمبر الجاري.

وثمّن محمد بن سليم مشاركة هذا العدد الكبير من متطوعي نادي الإمارات للسيارات والسياحة في إدارة جائزة أبوظبي الكبرى.


وقال «يسرنا مشاركة هذا العدد الكبير من المتطوعين في سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى لفورمولا 1 في أبوظبي للسنة العاشرة على التوالي».

وأضاف «يتمتع المتطوعون في الدولة بخبرة واسعة وكفاءة عالية في فعاليات سباقات الحلبات والراليات الصحراوية وتشمل رالي دبي الصحراوي ورالي أبوظبي الصحراوي، وكلاهما جولتان مدرجتان ضمن بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية للدراجات النارية ودراجات الكوادز الرباعية والسيارات ومركبات الباغي».

وأوضح أن نسبة المتطوعين الإماراتيين المشاركين في إدارة السباق تصل إلى 20 في المئة من مجموع المتطوعين. وأضاف «تم تدريب المتطوعين وفقاً لأعلى المعايير العالمية، وقد أبدى المتطوعون التزاماً كبيراً ومعرفة واسعة بمهامهم، حيث إن أغلبهم من حاملي شهادة البكالوريوس والشهادات العليا».

* أرقام

انطلق سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى لفورمولا1 أبوظبي للمرة الأولى على حلبة مرسى ياس يوم 30 أكتوبر 2009، ليختتم بذلك آخر جولات بطولة العالم لفورمولا1 عام 2009.

وفي عام 2016، يحتفل سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى لفورمولا 1 في أبوظبي بالذكرى الثامنة لانطلاقته، ومن المتوقع أن يستقطب العام الجاري أكثر من 60 ألف مشاهد من مختلف أنحاء العالم.

وكان سباق فورمولا 1 الذي استضافته أبوظبي عام 2015 الأكثر نجاحاً على الإطلاق على مختلف الصعد، وقد شهد حضور 60 ألف مشاهد من حاملي التذاكر، بيعت جميع تذاكره.

وإضافة إلى تحقيق رقم قياسي بحضور وسائل الإعلام التقليدية، فقد شهدت حلبة مرسى ياس حضوراً بارزاً في وسائل التواصل الاجتماعي على المستوى العالمي، وفي يوم السباق حقق الوسم #AbuDhabiGP المركز الخامس على قائمة الوسوم الأكثر تداولاً على تويتر حول العالم، وقد ذكر الوسم 3.3 مليار مرة على تويتر خلال عطلة أسبوع السباق أي أنها بلغت بنسبة أعلى بـ 74 في المئة من ما كانت عليه العام الماضي الذي ذكر 1.3 مليار مرة. ولا تعد هذه الأرقام جديدة بالنسبة إلى سباق الجائزة الكبرى في أبوظبي فقط، ولكن بالنسبة إلى رياضة فورمولا 1 بشكل عام.

* تلبية احتياجات النقل لجماهير السباق

سخّرت حلبة مرسى ياس جميع إمكاناتها لتلبية احتياجات النقل الخاصة بجماهير سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى لفورمولا 1، بدءاً من حافلات النقل وعربات الغولف وانتهاء إلى خدمة التاكسي (كريم).

وتوفر حلبة مرسى ياس لأصحاب الهمم خيارات عدة ضمن مناطق محددة تضمن لهم أكبر قدر من السهولة واليسر لتنقلاتهم في جميع أنحاء الحلبة.

وللراغبين في الاستفادة من هذه الميزة زيارة أقرب مركز لخدمات التنقل للعملاء من أصحاب الهمم.

كما ويتوافر أسطول من عربات الغولف المجانية للاستخدام طيلة فترة سباق نهاية الأسبوع لضمان وصول الزوار الذين يعانون قدرات محدودة على الحركة بالوصول إلى مناطق مختلفة في حلبة مرسى ياس.

وتوجد العربات والموظفون لخدمة العملاء عند البوابة رقم (7) في مدرج المرسى الرئيس، وعند البوابة الغربية في تراس الحلبة، وعند البوابة (25) في المدرج الشمالي، وعند المدرج الرئيس في تلة أبوظبي.

وتتوافر أيضاً عند البوابة الشرقية في حلبة مرسى ياس سيارات «إم بي في» صممت خصيصاً لمستخدمي الكرسي المتحرك لنقل العملاء إلى المدخل الرئيس من البوابة الغربية.

يسهم المتطوعون من البرنامج التطوعي الاجتماعي (تكاتف) من مؤسسة الإمارات في دعم الحدث من خلال قيادة كافة العربات لخدمة العملاء، ويتمتع المتطوعون بمهارات احترافية في القيادة، إذ تم تحضيرهم جيداً قبل انطلاق سباق الجائزة الكبرى في أبوظبي.

تعتبر البوابة الغربية، منطقة رئيسة لسيارات الأجرة التي يمكن الوصول إليها لمستخدمي الكرسي المتحرك وسيارات «إم بي في»، وللعملاء الراغبين في الدخول إلى مناطق مختلفة داخل الحلبة.

كما توجد 20 سيارة تاكسي مزودة بكافة المعدات اللازمة لعملاء الحلبة من أصحاب الهمم في البوابة الشرقية. سيتم تطبيق رسوم النقل للراغبين في الدخول والخروج من وإلى جزيرة ياس فقط.
#بلا_حدود