الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021
مباراة العين و ويلينغتون في افتتاح بطولة العالم للاندية في ستاد هزاع بن زايد في العين 12 12 2018

مباراة العين و ويلينغتون في افتتاح بطولة العالم للاندية في ستاد هزاع بن زايد في العين 12 12 2018

خالد عيسى حارس العين: قادرون على تجاوز الترجي



أكد خالد عيسى أن هدف المشاركة في هذه البطولة هو الوصول إلى أدوار متقدمة، قائلاً «لن تقف مسيرتنا عند التأهل لمواجهة الترجي فقط، فطموحنا ليس الوصول إلى ربع النهائي فقط، بل سنحاول إكمال المسيرة لأقصى مدة ممكنة، ويبقى هدفنا أيضاً تشريف الوطن وتمثيل الإمارات أحسن تمثيل».

ثقة بلاعبي الزعيم

أكد حارس عرين العين ثقته الكبيرة بلاعبي فريقه وعدم فقدانه الأمل في الفوز أو ضياع المباراة رغم تقدم فريق بالأهداف على فريق ويلينغتون، مؤكداً أنه لم يشعر بضياع المباراة في أي لحظة لمعرفته التامة وثقته بقدرة فريقه على العودة، موضحاً أن العين اعتاد العودة في أصعب الظروف.

وأضاف «العين يملك كل مقومات البطل ويملك الخبرة القارية الكبيرة كونه المنافس الأول والدائم على لقب عرش آسيا الذي حققه في العام 2003، كما أنه المنافس الأول على جميع البطولات المحلية، الأمر الذي زرع داخله المسؤولية والرغبة بالفوز في كل مباراة يدخلها من أجل هيبة البطل وتاريخه وجماهيره».

الأرض والجمهور

اعتبر رجل المباراة الأول خالد عيسى أن عامل الأرض وإقامة افتتاح مونديال الأندية على استاد هزاع بن زايد كانا نقطة قوة حفزت اللاعبين على أن يكونوا على قدر المسؤولية.

وأكد ابن عيسى أهمية الجماهير التي تواجدت في مدرجات استاد هزاع بن زايد في مباراة الافتتاح وكانت سنداً وعوناً له وللاعبين، مشدداً على أن جماهير نادي العين وكل جماهير الإمارات كانت على الموعد وساندت الفريق بحماس.

وأضاف «كنت على ثقة من أنهم سيملؤون المدرجات كونهم الأساس، فهم عامل من عوامل فوزنا الأول والتأهل إلى ربع نهائي مونديال الأندية».

وتقدم خالد عيسى بالشكر الكبير لكل الجماهير والقيادات الرياضية الحاضرة في مباراة العين الأولى في مونديال الأندية، مقدماً لهم الدعوة ومجدداً في مباراة العين الثانية خلال ربع نهائي مونديال الأندية أمام الترجي التونسي يوم السبت.

مواجهة قوية أمام الترجي

رفض خالد عيسى التقليل من أي فريق أو مباراة يخوضها ناديه، مؤكداً أن أمام العين الإماراتي تحدياً جديداً بنكهة عربية أفريقية آسيوية عالمية، الأمر الذي يتطلب نقل صورة جميلة وقوية عن الكرة العربية التي سيتابعها الملايين في أنحاء العالم.

وقال:«لا توجد مباراة سهلة في كأس العالم للأندية لأن الجميع أبطال، حضر كل منهم ليحقق انتصاراً لفريقه ووطنه، وهذا حق مشروع للجميع»، متوقعاً مباراة قوية أمام الترجي ومنوهاً بأن الاستعداد لها سيكون أكثر صعوبة أيضاً.

وأشار إلى أنه بدعم الجمهور سيتجاوز العين فريق الترجي في المباراة المقبلة، مؤكداً أنهم تناسوا فرحة الفوز على بطل أوقيانوسيا، وتفكيرهم الآن في مباراة بطل أفريقيا.

وأضاف «أولاً علينا أن نحترم ونقدّر كثيراً منافسنا القادم، فهو فريق كبير وعريق، وتوج بطلاً لقارة أفريقيا أمام الأهلي المصري الذي يعتبر زعيم القارة السمراء، فالترجي فريق يملك عناصر خطيرة جداً ويلعب بتنظيم ممتاز، والأهم أن نقدم مستوى يليق بالكرة العربية في نهاية المطاف».

لا بديل لعموري

أوضح حارس العين خالد عيسى أن لكل لاعب أسلوبه الخاص ودوره المهم في الفريق وفي كرة القدم التي تعتمد على اللعب الجماعي، ولا يمكن الاستهانة بدور لاعب فالجميع يخدم الفريق.

وعن اللاعب الذي يمكن أن يعوّض العين رحيل لاعب الوسط الأشهر قارياً عمر عبدالرحمن الشهير بعموري، قال: «مع احترامي للجميع عموري لا يعوّض».

ورفض عيسى التقليل من تأثير غياب نجم إماراتي هو الأبرز قارياً، مؤكداً أنه صورة مشرّفة للاحتراف الإماراتي بالخارج، متمنياً أن يرى مزيداً من اللاعبين الإماراتيين المميزين في الدوريات الأخرى، والشفاء العاجل لعموري.

قائد في الميدان

يجيد خالد عيسى قيادة فريقه داخل المستطيل الأخضر موجهاً ومنبهاً زملاءه ومكملاً دور مدرب العين زوران خارج الملعب، مشيراً إلى أن زوران «هو المدرب والأخ والصديق وقريب منا كثيراً، وأنا بحكم موقعي في حراسة المرمى أستطيع كشف الملعب ومتابعة جميع اللاعبين، لذلك أقوم بالتنبيه دائماً».

وأوضح خالد أن المدرب قام بالدور الأكبر في إعداد العين بصورة رائعة في المباراة المونديالية الأولى، وأنهم كلاعبين كانوا منفذين لتوجيهاته ومتسلحين بروح وحماس المدرجات من أجل إسعاد كل الجماهير الإماراتية.

وأضاف «نحن لاعبون محترفون نجيد اللعب تحت أي ضغط وفي أي ظرف ونملك كل ما يساعدنا لنكون أفضل، والأهم ثقتنا بقدراتنا وتطبيقنا توجيهات المدرب، والعمل على أن نكون أفضل مما نحن عليه من أجل إسعاد شعب الإمارات في المونديال.

#بلا_حدود