الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021
No Image Info

غوارديولا مبتهجاً: سيتي عاد إلى المنافسة



قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي إن سباق المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم كان سينتهي لو خسر فريقه أمام ليفربول لكن الفوز 2-1 أمس الخميس ساعده على تقليص الفارق مع المتصدر إلى أربع نقاط وأنعش النادي بعد الهزائم الأخيرة.

وفي مباراة ارتقت إلى مستوى التوقعات في أجواء رائعة باستاد الاتحاد وضع سيرجيو أغويرو السيتي في المقدمة بتسديدة مذهلة وبعدما أدرك روبرتو فيرمينو التعادل ألحق هدف الفوز من ليروي ساني أول هزيمة بليفربول هذا الموسم بتسديدة منخفضة اصطدمت بالقائم إلى داخل المرمى في الدقيقة (72).

وأبلغ غوارديولا الصحافيين «الخسارة كانت تعني تقريباً انتهاء كل شيء. فارق عشر نقاط إضافة إلى فارق الأهداف يعني أن الفارق يصل إلى 11 نقطة، وهو أمر صعب لتجاوزه حقاً، لكن الآن نتأخر عن المنافس بأربع نقاط.

يجب علينا القتال، لكن فارق النقاط الأربع يعد سبباً كافياً للهدوء، وهذه لحظة جيدة لتوجيه التهنئة والشكر إلى اللاعبين المذهلين. أظهروا مدى كفاءتهم ولعبوا أمام فريق مذهل.



#بلا_حدود