السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021
No Image Info

فيتنام تخوض أهم مباراة في تاريخها أمام اليابان

تخوض فيتنام بجيلها الذهبي الشاب وبقيادة «العم بارك» أهم مباراة في تاريخها عندما تواجه اليابان الخميس في استاد آل مكتوم في دبي في الدور ربع النهائي لكأس آسيا 2019 لكرة القدم.

ولم يسبق لفيتنام التي تشارك في كأس آسيا للمرة الثانية بمنتخبها الموحد بعد نسخة 2007 التي استضافتها بمشاركة إندونيسيا وماليزيا وتايلاند، أن لعبت في ثاني دور إقصائي بالبطولة، بعدما خرجت من ربع نهائي تلك النسخة (أول دور إقصائي آنذاك) بالخسارة أمام منتخب العراق الذي أحرز اللقب لاحقاً صفر-2. لكن بعد 12 عاماً، بإمكان المنتخب المعروف باسم «التنين الذهبي» أن يحلم بأن يحقق ثاني فوز كبير في البطولة، بعد الأول الذي جاء على حساب الأردن بركلات الترجيح في دور الـ16، عندما يواجه اليابان على نفس الملعب الذي شهد الأحد الماضي إنجازه التاريخي.

وقال حارس مرمى فيتنام دانغ فان لام الذي تألق أمام الأردن وتصدى لركلة ترجيح مانحا الأفضلية لزملائه في حسم النتيجة 4-2، «صنعنا تاريخاً مميزاً لكرة القدم الفيتنامية، لذلك نحن سعداء للغاية».

أما مدافع فيتنام تيان دونغ الذي سجل ركلة الترجيح الحاسمة لبلاده، فأكد «شعرت بأنني قدمت معجزة للمنتخب والشعب الفيتنامي». وبإمكان فيتنام، المتأهلة إلى دور الـ16 كرابع أفضل منتخب يحتل المركز الثالث في دور المجموعات، أن تحلم بتحقيق المزيد من المعجزات أمام اليابان رغم أن مباراتها الوحيدة معها في كأس آسيا انتهت لصالح الأخيرة 4-1 في نسخة 2007.

ومنذ تعيين الكوري الجنوبي بارك هانغ- سيو مدربا لفيتنام في 29 سبتمبر 2017، أصبح بإمكان كرة القدم في البلاد الواقعة جنوب شرق آسيا أن تحول أحلامها إلى حقيقة. ونجح سيو (60 عاماً) في قيادة منتخب تحت 23 سنة في يناير 2018 إلى نهائي كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه، قبل أن يخسر أمام أوزبكستان 1-2، وإلى نيل المركز الرابع في دورة الألعاب الآسيوية (آسياد إندونيسيا 2018)، وهو بدوره إنجاز غير مسبوق.
#بلا_حدود