الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

أندية البريميرليغ تستعين بنظارة جيمس بوند للتجسس على خصومها

انتشرت نظارة من طراز جيمس بوند باهظة الثمن في أروقة الدوري الإنجليزي أخيراً، وباتت تُستخدم في أندية البطولة العريقة للتجسس بعضها على بعض، وفقاً لما أكدته تقارير صحافية بريطانية.

وقالت صحيفة «ذا صن» إن الكثير من كشافي الأندية باتوا يرتدون نظارة جيمس بوند التي يبلغ سعرها 150 ألف جنيه إسترليني، والتي تتميز بتصوير أفلام قصيرة عالية الجودة في المباريات والتدريبات، من أجل التعرف إلى أهم أسلحة خصومهم.

وتعد النظارة المثيرة للجدل فصلاً جديداً من فصول فضائح التجسس في الكرة الإنجليزية، وغُرّم نادي ليدز الإنجليزي 200 ألف إسترليني بسببها، بعد اعتراف مدربه الأرجنتيني مارسيلو بييلسا بتجسسه على جميع خصومه في بطولة الشامبيونزشيب أخيراً.

واضطرت الواقعة الاتحاد الإنجليزي إلى تغيير لوائحه بإضافة بند جديد يمنع مشاهدة أي ناد لتدريبات خصمه قبل 72 ساعة من المباراة ضده.

بحسب «ذا صن»، انتقلت قضية التجسس الآن إلى فضاء البريميرليغ، خصوصاً بين الأندية المهددة بشبح الهبوط من البطولة، والتي لجأت إلى شراء النظارة الجديدة من الإنترنت للهدف ذاته.

وأفاد «ذا صن» مصدر من أحد تلك الأندية قائلاً «بعض أندية البريميرليغ تحتاج إلى المزيد من التسجيلات التي لا يمكن أن يوفرها النقل التلفزيوني أو المعاينة العادية».

وأضاف: «هذه الأفلام القصيرة تساعد المدربين على تحليل أداء نجوم خصومهم وخططهم، ولا أعتقد أن هذا أمر خاطئ».
#بلا_حدود