الأربعاء - 22 مايو 2024
الأربعاء - 22 مايو 2024

سيتي يضع ليفربول حيث لا مجال لأي خطأ

سيتي يضع ليفربول حيث لا مجال لأي خطأ
يدخل ليفربول إلى مباراة الجمعة مع مضيفه ساوثمبتون في المرحلة الـ 33 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، مدركاً أن أي تعثر يهدده بابتعاد حلم لقب طال انتظاره منذ 1990، لا سيما في ظل الأداء المذهل الذي يقدمه حامل اللقب مانشستر سيتي.

ويسعى فريق المدرب الألماني يورغن كلوب لاستعادة الصدارة مجدداً من سيتي الذي عاد إلى المركز الأول الأربعاء، بتحقيق فوزه الثامن توالياً في الدوري بتغلبه على كارديف سيتي 2-0.

وبات فريق الإسباني جوسيب غوارديولا متصدراً بفارق نقطة عن «الحمر» مع مباراة مؤجلة في جعبته يخوضها في 16 أبريل على أرض جاره اللدود مانشستر يونايتد.


وخاض سيتي مباراته الأربعاء لانشغاله السبت بلقاء الدور نصف النهائي لمسابقة الكأس ضد برايتون، حيث يأمل مواصلة المشوار نحو إحراز الثلاثية المحلية (توج حتى الآن بطلاً لكأس الرابطة)، وربما رباعية تاريخية في حال تتويجه بطلاً لمسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى.


وبدوره، يلعب ليفربول مباراته الجمعة تحضيراً للقاء ضيفه بورتو البرتغالي في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري الأبطال الثلاثاء، أي في اليوم ذاته الذي يحل فيه سيتي ضيفاً على مواطنه توتنهام في ذهاب الدور القاري.

وبعد استضافتهم بورتو في «أنفيلد»، سيكون على لاعبي كلوب الاستعداد لآخر مواجهاته في الدوري المحلي ضد «الكبار» بلقاء ضيفه تشيلسي الأحد المقبل، إذ إن مبارياته الأربع المتبقية بعدها ستكون في متناوله أقله على الورق، ضد كارديف وهادرسفيلد ونيوكاسل وولفرهامبتون.

لكن حتى إن نجح فريق كلوب في الخروج منتصراً من المراحل الست الأخيرة، فلن يكون حسم اللقب مرتبطاً به وحده، في ظل المباراة المؤجلة لسيتي ضد جاره يونايتد، لكنه يأمل في تعثر لاعبي غوارديولا على الأقل في إحدى مباراتين صعبتين تنتظرهما، الأولى ضد الغريم الشمالي، والثانية ضد ضيفهم توتنهام هوتسبر في المرحلة الـ 35.