الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
No Image Info

«فضيحة» النهائي الأفريقي.. إشعار بتعطل الـ «فار» واجتماع طارئ لـ «كاف»

شهدت مباراة الترجي التونسي والوداد البيضاوي المغربي، في إياب الدور النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا، وقائع مثيرة ستظل محفورة في تاريخ الكرة الأفريقية بعدما اعتبر الحكم الغامبي باكاري جاساما الذي أدار اللقاء فريق الوداد منسحباً، وأعلن انتهاء المباراة بعد توقف دام نحو ساعة ونصف.

وفي أحدث تطورات القضية، دعا رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) أحمد أحمد اللجنة التنفيذية بالاتحاد لاجتماع طارئ في الرابع من يونيو الجاري لمناقشة الأمور والأحداث التنظيمية التي شهدتها المباراة.

وأثارت المباراة جدلاً وصل إلى حد وصفها بـ "الفضيحة" و"المهزلة"، حيث توقفت بعد نحو ساعة على انطلاقها، إثر احتجاج لاعبي الوداد على إلغاء هدف لهم عادلوا به تقدم الترجي في الشوط الأول عبر هدف الجزائري يوسف البلايلي.

وامتد التوقف نحو ساعة ونصف، في فترة شهدت احتكاكاً بين اللاعبين، ورشقاً لأرض الملعب بالقوارير البلاستيكية من المشجعين، ونزول رئيس الاتحاد القاري أحمد أحمد إلى الميدان للتشاور مع مسؤولي الناديين، قبل اتخاذ قرار إنهاء المباراة.

وكان الفريقان تعادلا 1 / 1 ذهاباً في الرباط، ولكن مباراة الإياب لم تكتمل، حيث رفض الوداد استكمال المباراة إلا بعد لجوء الحكم لنظام حكم الفيديو المساعد (فار) إثر إلغاء هدف للفريق في الدقيقة 60.

وسجل وليد الكرتي هدفاً للوداد بضربة رأس ألغاه الحكم بداعي التسلل لتتوقف المباراة.

وأشارت أنباء واردة من الملعب في البداية أن السبب الرئيس في عدم اللجوء لنظام «فار» هو وجود عطل بالنظام، فيما أكدت تصريحات بعد انتهاء المباراة أن السبب هو أن جزءاً من نظام «فار» لم يصل إلى ملعب رادس.

وانسحبت غالبية اللاعبين خارج المستطيل الأخضر، بينما شكل عدد من لاعبي الترجي حلقة في وسط الملعب وقاموا بتمارين الإحماء استعداداً لاستئناف المباراة التي بدأت مساء الجمعة بالتوقيت المحلي ولم يحسم مصيرها قبل فجر السبت.



وبعد فترة من الانتظار، اتضح أن لاعبي الوداد والجهاز الفني غادروا أرض الملعب ورفضوا العودة، ليطلق الحكم صافرته معلناً فوز الترجي، لتبدأ احتفالات صاخبة لمشجعيه ولاعبيه.

وفي السياق ذاته، قال المدير الفني للترجي معين الشعباني وقائد الفريق خليل شمام إن الحكم أكد لقائدي الفريقين قبل بداية اللقاء أن تقنية «فار» لا تعمل، وأنهما وافقا على اللعب طبقاً لهذا الوضع.

#بلا_حدود