الأربعاء - 28 يوليو 2021
الأربعاء - 28 يوليو 2021

نسور نيجيريا تحلم بتاج القارة السمراء في مصر

بعد غياب عن البطولة لنسختين متتاليتين، يحلم المنتخب النيجيري بعودة مظفرة جديدة إلى البطولة على غرار ما حدث في آخر مشاركة له بهذا المحفل القاري الكبير. ويأمل المنتخب النيجيري المفعم بالشباب في عودة قوية إلى البطولة الأفريقية، ويطمح الفريق إلى معادلة إنجازه في نسخة 2013 والفوز باللقب القاري ليكون الرابع في تاريخ مشاركاته بالبطولة.

وكان منتخب النسور غاب عن نسخة 2012 في غينيا الاستوائية والغابون، ولكنه عاد للبطولة بقوة وانتزع لقبه الثالث عام 2013 في جنوب أفريقيا.

وكان غياب المنتخب النيجيري في ثلاث من آخر أربع نسخ صدمة كبيرة للمنظمين والجماهير ووسائل الإعلام في كل من غينيا الاستوائية والغابون المضيفتين لهذه النسخ الثلاث، وذلك لما يضمه هذا الفريق من النجوم المحترفين في الخارج.

ولكن المنتخب النيجيري أكد أن غيابه عن النسختين الماضيتين لم يكن سوى كبوة عابرة سرعان ما زالت، لتعاود النسور التحليق في سماء الكرة الأفريقية ببلوغ نهائيات البطولة المقبلة التي تستضيفها مصر من 21 يونيو الجاري إلى 19 يوليو المقبل.

ورغم فوز نيجيريا باللقب ثلاث مرات سابقة فقط، برز اسمه دائماً كأحد أقوى المنتخبات المرشحة للتتويج في جميع بطولات كأس الأمم الأفريقية التي شارك فيها سابقاً نظراً لامتلاك الفريق دائماً مقومات الفوز باللقب. ويشارك المنتخب النيجيري في نهائيات البطولة للمرة الـ18 في تاريخه علماً بأنه تأهل للنهائيات 19 مرة سابقة غير أنه انسحب من المشاركة في البطولة عام 1996 لأسباب سياسية. ويبرز من اللاعبين في هذا الجيل لاعب خط الوسط جون أوبي ميكيل لاعب تشيلسي الإنجليزي سابقاً وميدلسبروه الإنجليزي حالياً، وكينيث أوميرو مدافع ليجانيس الإسباني، وأحمد موسى لاعب خط وسط النصر بطل الدوري السعودي، وأليكس إيوبي نجم أرسنال الإنجليزي، وويلفريد نديدي لاعب ليستر سيتي الإنجليزي، وموزيس سايمون لاعب ليفانتي الإسباني، وأوديون إيجالو مهاجم شنغهاي شينخوا الصيني. وقد تكون المشكلة الوحيدة في صفوف الفريق هي أن خط الهجوم الذي كان أبرز نقاط قوته في الماضي، مع وجود نجوم مثل إيمانويل أمونيكي وإيكتشوكو أوتشي، لا يضم حالياً من أصحاب الخبرة والشهرة سوى إيجالو.

ويقود الفريق في البطولة المقبلة المدرب الألماني جيرنوت رور الذي يتولى تدريبه منذ 2016، ويحظى بخبرة كبيرة في الكرة الأفريقية حيث تولى من قبل تدريب منتخبات بوركينا فاسو والنيجر والغابون.

#بلا_حدود