السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021
نيمار مع منتخب البرازيل

نيمار مع منتخب البرازيل

أسباب تدعو برشلونة لعدم التعاقد مع نيمار

تتسارع الأحداث والأخبار بشأن عودة مرتقبة لنيمار إلى برشلونة بعد عامين فقط على رحيله بعدما كسر باريس سان جيرمان الشرط الجزائي في عقده في صفقة قياسية بلغت 222 مليون يورو.

وكان نيمار قد أعلن تمرده على باريس سان جيرمان بغيابه عن تدريبات الفريق استعداداً للموسم المقبل من أجل الضغط لتسهيل عودته إلى كامب نو، فيما أصدر النادي الباريسي بياناً حمل نبرة تهديد مؤكداً نيته اتخاذ كل الإجراءات المناسبة تجاه اللاعب.

في هذه المساحة ثلاث نقاط تشرح لماذا على برشلونة عدم التعاقد نيمار:


1. كثير الإصابات

كان نيمار عرضة للإصابات في الآونة الأخيرة. وبسبب الإصابات غاب عن باريس سان جيرمان في 33 مباراة بالدوري الفرنسي على مدى الموسمين الماضيين، ومثل الفريق فقط في 58 مباراة في جميع المسابقات.

ويتعافى نيمار حالياً من إصابة في الكاحل أبعدته عن كوبا أمريكا التي توج بها منتخب بلاده بالفوز على بيرو (3ـ1)، وسبق أن تعرض نيمار للإصابة في نفس المنطقة مرتين في العامين الأخيرين، ما أبعده عن الملاعب عدة أشهر، وحرم الفريق الباريسي من جهوده في مراحل حاسمة.

2. لاعب مثير للجدل

لطالما كان نيمار لاعباً مثيراً للجدل داخل وخارج الملعب بسبب أسلوبه الاستفزازي في اللعب الذي يجعله عرضة للتدخلات الخشنة إلى جانب مبالغته في السقوط وادعاء الإصابة. في إحصائية نشرتها "أوبتا" قضى النجم البرازيلي 14 دقيقة ساقطاً على الأرض في نهائيات كأس العالم 2018.

بصرف النظر عن سلوكه في الميدان، نيمار كان مثيراً للجدل أكثر خارجه. تعرض ذو الـ 27 عاماً إلى الإيقاف لـثلاث مباريات من الاتحاد الفرنسي بسبب صفعه مشجعاً عقب الهزيمة ضد رين في نهائي كأس فرنسا. علاوة على ذلك، سيغيب نيمار أيضاً عن أول ثلاث مباريات من دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بسبب إيقافه من "اليويفا" لثلاث مباريات لانتقاداه الحكام عقب الخروج من دور 16 ضد مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا.

كما يعيش مهاجم برشلونة السابق فترة سوداء لاتهامه باغتصاب فتاة برازيلية في باريس، ويخضع لتحقيقات قضائية مكثفة.

3. وجهة نظر تكتيكية

نيمار ليس اللاعب الذي يحتاجه برشلونة لتعزيز خط هجومه. لا يمكن أبداً التشكيك في إمكانيات نيمار كواحد من أفضل اللاعبين في العالم، لكن النادي الكتالوني بحاجة ماسة أكثر إلى مهاجم صريح.

بتواجد كوتينيو، ديمبيلي، مالكوم، وقدوم غريزمان المنتظر، برشلونة ليس أبداً في حاجة للاعب كنيمار، أكثر ما هم في حاجة إلى بديل للويس سواريز صاحب (32 عاماً).
#بلا_حدود