الخميس - 12 ديسمبر 2019
الخميس - 12 ديسمبر 2019
No Image

ستيف بروس يتعهد بالعمل الجاد لقيادة نيوكاسل إلى الألقاب

قال ستيف بروس، المدير الفني الجديد لفريق نيوكاسل الإنجليزي، اليوم الأربعاء، إنه سيفعل ما بوسعه من أجل تحقيق النجاح مع الفريق، وذلك عقب الإعلان رسمياً اليوم عن تعيينه في المنصب لمدة ثلاثة أعوام.

ويخلف بروس (58 عاماً) في هذا المنصب المدرب السابق لسندرلاند وهال سيتي وشيفيلد وينزداي، الإسباني رافاييل بينيتيز الذي رحل عن تدريب الفريق في يونيو الماضي. وقال بروس في تصريحات للموقع الإلكتروني لنادي نيوكاسل «أمامنا تحد كبير ولكنني وأعضاء الجهاز المعاون مستعدون له». وأضاف «سنقدم كل ما لدينا من أجل أن نضمن للجماهير فريقاً ناجحاً يفخرون به». وأنهى نيوكاسل الموسم الماضي في المركز الـ13 بالدوري الإنجليزي الممتاز، ولكنه كان قد عانى كثيراً خلال الموسم للابتعاد عن مراكز الهبوط.

أثناء مسيرته كلاعب تألق بروس المولود على بعد أميال قليلة من نيوكاسل كمدافع وقائد لفريق مانشستر يونايتد. وبات نيوكاسل عاشر فريق يتولى بروس تدريبه، وقد أعرب عن اعتزازه بتولي المهمة وقال في تصريحات لموقع نيوكاسل «أنا سعيد وفخور للغاية بتولي منصب المدير الفني لنيوكاسل.. إنه النادي الذي كان ينتمي له والدي وكذلك أنا في طفولتي، لذلك فهذه لحظة خاصة لي ولعائلتي». وقال لي تشارنلي المدير الإداري لنيوكاسل إن العلاقة الوثيقة التي تربط بروس بالنادي كان لها دور في اختياره للمنصب. وسيلتقي بروس لاعبي الفريق في الصين خلال هذا الأسبوع، علماً بأن الفريق يستهل مشواره في الموسم الجديد بلقاء أرسنال في 11 أغسطس المقبل.
#بلا_حدود