الأربعاء - 28 فبراير 2024
الأربعاء - 28 فبراير 2024

زيدان يطالب بيل بالرحيل .. و4 خيارات أمام النجم الويلزي

زيدان يطالب بيل بالرحيل .. و4 خيارات أمام النجم الويلزي
طالب مدرب ريال مدريد الإسباني زين الدين زيدان، فجر اليوم الأحد، مهاجمه الويلزي غاريث بيل بالرحيل عن النادي الملكي، بعدما استبعده عن المباراة الأولى لفريقه في فترة إعداد الموسم أمام بايرن ميونيخ ضمن الكأس الودية للأبطال، التي خسرها 3 ـ 1 في هيوستن الأمريكية.

وشارك 11 لاعباً في الشوط الأول ضمن صفوف النادي الملكي قبل أن يتم استبدالهم بالكامل في الشوط الثاني، لكن بيل تابع المباراة من المدرجات.

ولدى سؤاله عن سبب استبعاد غاريث بيل، قال زيدان «لم يتم استدعاؤه لأنني أعتقد أن النادي يحاول التوصل إلى صيغة لرحيله».


وأضاف: «إذا حدث ذلك سريعاً سيكون الأمر جيداً، سيكون جيداً بالنسبة له أيضاً».


ونفى زيدان وجود أي مشكلة شخصية بينه وبين الويلزي، وقال: «ليست مشكلة شخصية، تأتي اللحظة التي تحدث فيها هذه الأمور، ليس لدي أي شيء ضد غاريث».

وأردف: «سيحدث الأمر في غضون 24 أو 48 ساعة، الوضع سيتغير من أجل مصلحة الجميع».

الآن، وبعد حديث المدرب الفرنسي للمرة الأولى، الذي أكد فيه صراحة عدم رغبته في استمرار النجم الويلزي البالغ من العمر 30 عاماً، بدأت الكثير من التكهنات تثار عن مستقبل اللاعب، ونرصد تالياً أبرز أربعة خيارات فيها:

الدوري الصيني

تداولت أكثر من وسيلة إعلام أن رحيل غاريث بيل إلى الدوري الصيني يعد خياراً وارداً بشدة، والسبب هنا يعود إلى راتبه الكبير، الذي فيما يبدو لن يكون في مقدور أي نادٍ أوروبي دفعه كاملاً.

ويتقاضى بيل في ريال مدريد حالياً نحو 600 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً.

في السياق ذاته، ووفقاً لـ «ذا صن» البريطانية، أكدت تقارير أن أحد الأندية الصينية ويرجح أن يكون نادي بكين جوان يستعد رسمياً لتقديم عرض لضم بيل مقابل منحه 1.2 مليون إسترليني راتباً أسبوعياً.

من جهته، لا يبدو بيل متحمساً لفكرة اللعب خارج أوروبا حالياً، لكن الراتب المغري ربما شكل عاملاً مهماً في رحيله.

مانشستر يونايتد

في كل صيف، ومنذ رحيل النجم غاريث بيل إلى ريال مدريد من صفوف توتنهام في 2013 تحديداً، ظل اللاعب الويلزي هدفاً رئيساً لمانشستر يونايتد الإنجليزي، والآن تبدو الفرصة سانحة للظفر بخدماته، وهذه فرضية ترجحها أسباب عدة.

الآن، وفي الوقت الذي طلب فيه زيدان من بيل الرحيل، ظل متشبساً برغبته في التعاقد مع بول بوغبا، وهنا ربما يدفع رئيس الريال فلورنتينو بيريز إلى استخدام بيل باعتباره جزءاً من الصفقة.

سبب آخر، وهو أن تحول بيل إلى لاعب غير مرغوب فيه بسانتياغو برنابيو، ربما يغري إدارة يونايتد بالدخول طرفاً في ضمه، حتى وإن تعذرت صفقة بوغبا، الذي أكدت متابعات أنها في الإنعاش حالياً، بسبب مغالاة الشياطين الحمر.

توتنهام

لا يستبعد أن يحقق بيل عودة «عاطفية» إلى وايت هارت لين في لندن، ليرتدي قميص فريقه السابق توتنهام من جديد.

وبالطبع، ستكون جماهير السبيرز أكثر سعادة بهذه العودة، لكن الراتب الكبير، وصرف توتنهام نحو مليار إسترليني على تجديد وايت هارت لين، وكسر الرقم القياسي لصفقاته بضم تانغي ندوميبلي من ليون مقابل 55 مليون إسترليني، ربما عرقل الصفقة.

الأمر الجيد بالنسبة إلى توتنهام، هو استعداد رئيس الريال فلورنتينو بيريز لدفع جزء من راتب بيل، وهو ما يمكن أن يشجع دانيال ليفي رئيس توتنهام بالدخول في الصفقة.

بايرن ميونيخ

على الرغم من شُهرة نادي بايرن ميونيخ المتمثلة بعدم دخوله في صفقات من هذا العيار، وتركيزه على التعاقد مع المواهب الشابة رخيصة الثمن، فإن تقارير صحافية رأت أن بايرن ربما يعد النادي الوحيد المقتدر مالياً، الذي بإمكانه دفع متطلبات الويلزي المالية الكبيرة.

بايرن ميونيخ فقد هذا الصيف أسماء ذات وزن وخبرة مثل فرانك ريبيري وآرين روبن، وربما يحتاج إلى لاعب بخبرة بيل 30 عاماً، ولا يزال قادراً على العطاء لأربعة مواسم أخرى على الأقل.لا يستبعد كثيرون أن تشهد الساعات المقبلة بعض المفاجآت في قضية بيل، وهنا رشحت وسائل إعلام بريطانية أن تحدث ثلاثة أندية اختراقاً لضم اللاعب «المغضوب عليه» من قبل زيدان.

باريس سان جيرمان

يحاول نادي باريس سان جرمان الفرنسي لكرة القدم إغراء إدارة نادي ريال مدريد الإسباني بالتعاقد مع البرازيلي نيمار دا سيلفا في فترة الانتقالات الصيفية الحالية، مقابل الحصول على خدمات الجناح الويلزي غاريث بيل، حسب ما أفادت تقارير صحافية بريطانية اليوم الأحد.

ويرغب سان جرمان ونيمار في الافتراق في أقرب وقت ممكن، لكن ثمن اللاعب البرازيلي وراتبه الضخم يعرقلان إتمام عملية رحيله عن العاصمة الفرنسية باريس، وهو ما ينطق تماماً على حالة غاريث بيل مع ريال مدريد.

خيارات أخرى

هنالك أندي أخرى يمكن أن تدخل على خط بيل، وتنقذ وضعه المتأزم مع ريال مدريد، وأول تلك الأندية مانشستر سيتي، وميلان الإيطالي.

وربطت تقارير أيضاً بيل بالرحيل إلى إنتر ميامي نسبة لعلاقة مالكه ديفيد بيكهام الجيدة بريال مدريد.