الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021

10 أيام مصيرية لفان دايك .. أكثر من ثأر وحلم الأفضل في العالم

يعود قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك إلى صفوف ليفربول عقب المشاركة الاثنين أمام أستونيا في آخر مواجهات فترة التوقف الدولي ضمن التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية 2020.

وكان فان دايك تمكن من قيادة منتخب بلاده لتحقيق الفوز مساء الجمعة 2-4 في مواجهة المنتخب الألماني.

وينتظر فان دايك عشرة أيام نارية في الفترة ما بين 14 سبتمبر الجاري حتى الـ 23 من الشهر ذاته للأسباب التالية:


موقعة أمام نيوكاسل

يخوض ليفربول لقاء من العيار الثقيل أمام الماكبيس على ملعب أنفيلد رود يوم 14 سبتمبر الجاري، بعد نهاية فترة التوقف الدولي.

نيوكاسل حقق الفوز أمام توتنهام في لندن وهو ما يجعل الفريق الحالي للمدرب يورغن كلوب يخشى من مفاجآت فريق ستيف بروس.

الخوف من الثأر

يخشى الهولندي فيرجيل فان دايك مواجهة ناديان هدفهما البحث عن الثأر من ليفربول، بداية من اللعب في سان باولو أمام نابولي يوم 17 سبتمبر في افتتاح مباريات ليفربول بدور المجموعات هذا الموسم.

وكان ليفربول قد تسبب في إقصاء نابولي من دوري الأبطال الأوروبي في الموسم الماضي.

فريق آخر سوف يبحث عن الثأر من ليفربول وهو تشيلسي الفريق الذي خسر فرصة تحقيق لقب كأس السوبر الأوروبي عقب الهزيمة في إسطنبول منذ قرابة الشهر بركلات الجزاء.

ويلعب ليفربول أمام تشيلسي يوم 22 سبتمبر الجاري على ملعب ستامفورد بريدج في العاصمة البريطانية لندن في الجولة السادسة من الدوري الإنجليزي.

حلم جائزة الأفضل

بعد يوم ساعات من لقاء تشيلسي، يطير فان اديك من لندن مباشرة إلى ميلان لحضور حفل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بحثاً عن تكرار تحقيق الفوز في مواجهة ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

وكان فان دايك حقق جائزة أفضل لاعب في أوروبا لعام 2019 على حساب ميسي ورونالدو وتواجد اللاعب ضمن الثلاثي المرشح للفوز بجائزة الأفضل The Best من قبل فيفا.

ومن المؤكد وجود فان دايك ضمن تشكيلة فريق عام 2019 من فيفا، لكن اللاعب يحلم بشكل أكبر على تحقيق جائزة أفضل لاعب في العالم.
#بلا_حدود