الاحد - 04 ديسمبر 2022
الاحد - 04 ديسمبر 2022

لامبارد يعيد دروغبا للحياة ويكرر إنجاز رونالدو

أنفق نادي تشيلسي الإنجليزي قرابة ربع مليار يورو منذ رحيل الفيل الإيفواري ديديه دروغبا عن صفوف النادي الأزرق اللندني في صيف 2012 بهدف تعويض رحيل اللاعب بالتعاقد مع مهاجم من العيار الثقيل، ولكن من دون نتيجة تذكر.

امتلك النادي الأزرق اللندني في السنوات الماضية مهاجمين أمثال توريس، لوكاكو، كوستا، موراتا، هيغواين، جيرو وباتشواي، لكن لم ينجح أي منهما في حل مشاكل الفريق التهديفية وظلت الجماهير تبحث عن اللاعب القادر على تعويض توديع دروغبا.

تألق دروغبا الكبير بقميص البلوز، بتسجيل 164 هدفاً وصناعة 80 يعد بمثابة عامل ضغط كبير على أي مهاجم يصل للنادي لا سيما أن اللاعب حقق مع الفريق لقب دوري الأبطال الأوروبي في 2012.


ويبدو أن المدرب فرانك لامبارد وجد ضالته أخيراً من خلال لاعب شاب بعمر 21 عاماً فقط وهو الإنجليزي الشاب تامي أبراهام.


ويعد اللاعب أبراهام من اكتشافات لامبارد الذي منح الثقة للشباب أمثال ماونت وآخرين.

دروغبا الجديد

اعتلى أبراهام صدارة هدافي البريميرليغ عقب تسجيل هاتريك في شباك ولفرهامبتون السبت في الدوري الإنجليزي ليقود فريقه لتحقيق الفوز 2-5 خارج الديار.

أبراهام هو أول لاعب إنجليزي يسجل هاتريك لتشيلسي، منذ فعلها مدربه لامبارد بقميص النادي في شباك بولتون عام 2011.

ووصل اللاعب الشاب للهدف السابع في خمس مباريات لعبها، حيث شارك في 331 دقيقة بواقع هدف كل 47 دقيقة متفوقاً على لاعبين بقيمة أوباميانغ وكين وصلاح وماني ولاكازيتي.

أبراهام بعمر (21 عاماً و347 يوماً) هو أصغر لاعب يسجل هاتريك مع تشيلسي في تاريخ البريميرليغ ليتفوق على البلجيكي إيدين هازارد الذي كان أصغر لاعب يحرز ثلاثية مع البلوز في الدوري الإنجليزي بعمر (23 عاماً و32 يوماً).

تكرار إنجاز رونالدو

سجل أبراهام ثنائيتين أمام نوريتش سيتي وشيفيلد يونايتد وهاتريك في مرمى ولفرهامبتون، كما أصبح أصغر لاعب في تاريخ الدوري الإنجليزي يحرز هدفين على الأقل في ثلاث مباريات متتالية، علماً بأنه اللاعب الثالث فقط الذي يحقق هذا الإنجاز في تاريخ البطولة وهو في الـ 21 من عمره أو دون ذلك.

المهاجم رقم 9 الحالي في صفوف البلوز هو ثالث لاعب يصل لهذا الإنجاز في الدوري الإنجليزي بعد كل من البرتغالي كريستيانو رونالدو مع مانشستر يونايتد عام 2006 ودايلي آلي مع توتنهام عام 2017.