الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

أرسنال ومانشستر يونايتد يستهلان مشوار خلافة تشيلسي في يوروبا ليغ

تبدو الأندية الإنجليزية مرشحة قوية مجدداً لإحراز لقب مسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» التي ينطلق دور مجموعاتها الـ12 الخميس، وذلك بعد تغلب تشيلسي على أرسنال 4-1 في نهائي الموسم الماضي.

وإلى جانب مانشستر يونايتد بطل 2017 وأرسنال، يبرز إشبيلية الإسباني حامل اللقب خمس مرات بين 2006 و2016، إضافة إلى روما ولاتسيو الباحثين عن منح إيطاليا لقبها الأول في الألفية الثالثة.

وشهدت البطولة في العقد الحالي سيطرة إسبانية - إنجليزية على اللقب، باستثناء خرق وحيد في 2011 حققه بورتو البرتغالي.


ويستهل أرسنال الإنجليزي وصيف البطل حملته بلقاء بالغ الصعوبة على أرض أينتراخت فرانكفورت الألماني بطل 1980 (كأس الاتحاد الأوروبي حينها).

ويكتفي فريق «المدفعجية» بالمشاركة في «يوروبا ليغ» للموسم الثالث توالياً بعد أن دأب على أن يكون بين كبار دوري الأبطال دون انقطاع منذ موسم 1998-1999.

وتضم مجموعة أرسنال السادسة فيتوريا دي غيماريش البرتغالي وستاندار لياج البلجيكي.

أما يونايتد الذي اعتاد المشاركة في دوري الأبطال لكنه أنهى الموسم الماضي الدوري الممتاز في المركز السادس ما أعاده إلى المسابقة التي أحرز لقبها عام 2017، فيبدأ مشواره مع ضيفه أستانا الكازاخستاني.

وهذه المرة الأولى التي تواجه تشكيلة المدرب النرويجي أولي غونار سولسكيار فريقاً من كازاخستان إحدى الجمهوريات السوفياتية السابقة، علماً بأن أستانا الذي يتخذ من العاصمة التي بات اسمها نور سلطان وتأسس عام 2009 تحت اسم لوكوموتيف أستانا، أحرز لقب الدوري المحلي في آخر خمسة مواسم وبلغ دور المجموعات في دوري الأبطال في موسم 2016 ودور الـ32 في يوروبا ليغ في 2018.

ويعاني سولسكاير من سلسلة إصابات للاعبين غابوا عن الفوز الأخير على ليستر سيتي السبت في الدوري المحلي، على غرار الفرنسي بول بوغبا، جيسي لينغارد، الفرنسي أنتوني مارسيال ولوك شاو، فيما قد يعمد إلى الزج ببعض لاعبيه الاحتياطيين في المسابقة القارية الرديفة.
#بلا_حدود