الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

برشلونة ومهمة إشبيلية: تعويض لينغليه وثغرة الظهيرين

بعد شوط أول ضعيف من الناحية الفنية نجح نادي برشلونة في قلب تأخره بهدف أمام إنتر ميلان مساء الأربعاء على ملعب كامب نو إلى فوز بهدفين لهدف بواسطة النجم المتألق الأوروغوياني لويس سواريز.

وتمكن برشلونة من مواصلة النتائج الإيجابية مؤخراً عقب تحقيق الفوز في الليغا أمام خيتافي على ملعب ألفونسو بيريز خارج الديار، ومع عودة ليونيل ميسي من الإصابة وتألق سواريز واقتراب مشاركة آنسو فاتي وتواجد أنتوان غريزمان وعثمان ديمبيلي وكارلوس بيريز، فإن جماهير البرسا لا تخشى على هجوم الفريق في الموسم الحالي.

أزمة دفاعية


يواجه آرنيستو فالفيردي مباراة من العيار الثقيل أمام إشبيلية مساء الأحد على ملعب كامب نو أمام رفاق مانويل نوليتو ونايغل دي يونغ وخيسوس نافاس في مهمة لن تكون سهلة على دفاعات النادي الكتالوني.

وينتظر أن يشارك جان كلير توديبو بصفة أساسية بجانب جيرارد بيكيه في خط الدفاع في ظل غياب الموقوف كليمنت لينغليه والمصاب صامويل أومتيتي.

وينوي فالفيردي تصعيد الشاب الأوروغوياني رونالدو أراوخو القادم من صفوف ريفر بوسطن الأوروغوياني مقابل مبلغ ثابت بقيمة 1.7 مليون يورو ومتغيرات يمكن أن تزيد إلى حد أقصى قدره 5.2 مليون يورو.

وتبلغ قيمة كسر عقد أراوخو (19 عاماً) 100 مليون يورو وينتظر أن تتحول إلى 200 مليون يورو في حال تصعيده للفريق الأول.

قائمة من الإصابات

انضم جوردي ألبا إلى قائمة المصابين في فريق برشلونة قبل مواجهة إشبيلية يوم الأحد المقبل بالدوري الإسباني لكرة القدم.

وغاب ألبا عن المواجهة التي فاز فيها برشلونة بهدفين مقابل هدف على ضيفه إنتر ميلان الإيطالي مساء الأربعاء في دوري أبطال أوروبا.

ومن المتوقع أن يمتد غياب ألبا أيضاً عن مواجهة إشبيلية بسبب الإصابة.

وتضم قائمة الغائبين في صفوف برشلونة كلاً من جونيور فيربو وصامويل أومتيتي بسبب الإصابة وكليمنت لينغلت للإيقاف.

أظهرة ميتة

أزمة كبيرة تضرب نادي برشلونة في الوقت الحالي في ظل غياب الظهير المخضرم جوردي ألبا ونقص انسجام الوافد الجديد جونيور فيربو.

وتمثل مشاركة نيلسون سيميدو في مركز الظهير الأيسر وتواجد سيرجي روبيرتو في الرواق الأيمن، نقطة ضعف كبيرة للفريق الكتالوني في الموسم الحالي.

وتشير الأرقام إلى أن سيميدو لم يسجل أي هدف للفريق الكتالوني هذا الموسم واكتفى بصناعة هدف وحيد عقب 9 مباريات.

من جانبه، فإن سيرجي روبيرتو لعب 8 مباريات ولم يسجل أي هدف لكنه صنع هدفين فقط، ما يعني مساهمته بهدف كل 4 مباريات.

ولعب سيرجيو ريجيلون ظهير أيسر إشبيلية 6 مباريات في الليغا هذا الموسم وسجل هدفاً وصنع آخر، ما يعني مساهمته بهدف كل 3 مباريات وتفوقه على ظهيري النادي الكتالوني.
#بلا_حدود