السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

ريال مدريد يدفع ثمن ظُلم زيدان

تواصلت أخطاء حراسة المرمى في ريال مدريد لتشمل الحارس الثاني للفريق الفرنسي الدولي ألفونسو أريولا بعدما طالت الحارس رقم 1 في الفريق البلجيكي تيبو كورتوا لفترات طويلة في الموسم الحالي.

عانى المدرب الفرنسي زيدان من أخطاء كورتوا أمام كلوب بروج الروماني مساء الثلاثاء الماضي في دوري الأبطال ما أدى لفشل الفريق الأبيض في تحقيق الفوز ونهاية المباراة بالتعادل بهدفين لهدفين.

وتوقع زيدان أن تؤدي إصابة كورتوا وغيابه عن مواجهة غرناطة في ظهور الوافد الجديد أريولا بشكل مميز.


وكانت خيبة الأمل للجميع في ريال مدريد تتمثل في ظهور أريولا بشكل متواضع والتسبب في هدف الضيوف الأول بخطأ ساذج.

وجاء الهدف من ركلة جزاء احتسبها الحكم سانتياغو لاتري في الدقيقة 69 من زمن الشوط الأول، بعد خطأ فادح من الحارس ألفونس أريولا.

أخفق أريولا في استغلال فرصة إصابة كورتوا ليفشل هو الآخر في منح الجماهير المدرديستا الثقة والاطمئنان على حراسة عرين الفريق في الموسم الحالي.

الندم على نافاس

لا شك أن الجميع في ريال مدريد يشعر بالكثير من الندم في الوقت الحالي بسبب فقدان حارس كبير ومخضرم بقيمة الكوستاريكي كايلور نافاس والذي ظهر بجودة كبير منذ وصوله لبيرنابيو قادماً من ليفانتي.

وقرر نافاس المطالبة بالرحيل بسبب التجاهل الذي تعرض له اللاعب الكوستاريكي من قبل زيدان في فترة التحضير للموسم الجديد والاعتماد بصفة مستمرة على كورتوا الحارس الذي خرج لوسائل الإعلام ليعلن أنه أصبح الحارس الأول لريال مدريد في الموسم الجديد.

وكان ريال مدريد وافق على بيع نافاس في الصيف الجاري مقابل 15 مليون يورو وضم ألفونسو أريولا لمدة موسم فقط على سبيل الإعارة.

زيدان وافق كذلك على إعارة الحارس الأوكراني الشاب المميز آندري لونين لصفوف بلد الوليد لمدة موسم في فترة الانتقالات الصيفية الماضية وهو ما حرم النادي من خدماته هذا الموسم.

يذكر أن تقارير صحافية ربطت ريال مدريد بالتفكير في التعاقد مع حارس مرمى جديد بنهاية الموسم الحالي مع ظهور خيار السلوفيني يان أوبلاك لاعب أتلتيكو مدريد والذي تصل قيمة كسر عقده إلى 120 مليون يورو.
#بلا_حدود