الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

مصير الكلاسيكو يخيم على الجولة التاسعة من الليغا

مع استئناف فعاليات الدوري الإسباني لكرة القدم بعد انتهاء جولة المباريات الدولية التي أقيمت على مدار الأسبوعين الماضي والحالي، يحل ريال مدريد ضيفاً على ريال مايوركا كما يرحل برشلونة لمواجهة إيبار بعد غد السبت في إطار المرحلة التاسعة من المسابقة.

ولكن يظل الجدل الدائر بشأن إمكانية تأجيل مباراة القمة "الكلاسيكو" بين برشلونة والريال في بؤرة الاهتمام رغم أهمية مباريات هذه الجولة.

وتبدو مباراة الكلاسيكو المقررة على استاد "كامب نو" ببرشلونة في 26 أكتوبر الحالي مهددة بالتأجيل في ظل الأوضاع غير المستقرة بإقليم كتالونيا.


ويتطلع الريال إلى الفوز على مايوركا بعد غدٍ، أملاً في تعزيز صدارته للمسابقة وربما توسيع الفارق مع برشلونة قبل الكلاسيكو.

ويتصدر الريال جدول المسابقة برصيد 18 نقطة بفارق نقطتين أمام برشلونة الذي يواجه اختباراً على المستوى نفسه تقريباً في ضيافة إيبار بعد غد.

وكانت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم طالبت أمس الأربعاء بنقل مباراة الكلاسيكو إلى استاد "سانتياغو برنابيو" معقل الريال بدلاً من إقامتها في برشلونة نظراً لأعمال العنف التي يشهدها إقليم كتالونيا حالياً بعد سجن 9 من قادة الإقليم المؤيدين لانفصاله عن إسبانيا.

ورغم هذا، أكدت تقارير إسبانية رفض الناديين لهذا الاقتراح. وأشارت صحيفة "ماركا" الإسبانية الرياضية أن 18 ديسمبر المقبل قد يكون الموعد الجديد لإقامة المباراة حال تأجيلها.

ويسعى الريال بقيادة مديره الفني الفرنسي زين الدين زيدان إلى تنحية هذه المخاوف الدائرة بشأن الكلاسيكو جانباً، من أجل التركيز في مباراته المرتقبة أمام مايوركا.

ويرجح أن يفتقد الريال لجهود لاعبيه الكرواتي لوكا مودريتش والويلزي غاريث بيل بسبب الإصابات التي تعرضا لها خلال مشاركتهما مع منتخبي بلادهما لينضم اللاعبان إلى قائمة الغيابات في صفوف الريال والتي تضم لوكاس فاسكيز وتوني كروس وناتشو فيرنانديز وماركو أسينسيو.

ويعاني برشلونة من مشاكل دفاعية قبل زيارته لإيبار حيث يغيب عن صفوفه جيرارد بيكيه واللاعب الشاب رونالدو أراوخو للإيقاف والفرنسي صامويل أومتيتي للإصابة.

ويعود كليمنت لينغليه إلى صفوف الفريق بعد انتهاء إيقافه، ويرجح أن يلعب بجوار جان كلير توديبو.

كما تلقى إيرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة أنباء سارة تتعلق بالجبهة اليسرى حيث أصبح جوردي ألبا جاهزاً للمشاركة مع الفريق مجدداً كما استأنف جونيور فيربو التدريبات مع الفريق.

ويسعى أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثالث إلى الخروج من دوامة النتائج السيئة عندما يستضيف فالنسيا بعد غد على استاد "واندا ميتروبوليتانو".

#بلا_حدود