الخميس - 12 ديسمبر 2019
الخميس - 12 ديسمبر 2019

قلق في ليفربول بسبب «كاحل» صلاح.. والفرعون يرفض الراحة

نجح المصري الدولي محمد صلاح في تسجيل هدف في فوز فريقه ليفربول 3-1 أمام مانشستر سيتي في قمة مباريات الجولة 12 من الدوري الإنجليزي الممتاز على ملعب أنفيلد الأحد الماضي.

وأصبح صلاح عقدة مانشستر سيتي في الفترة الماضية، حيث واجه السماوي في 8 مباريات وسجل 4 أهداف وصنع هدفين، لكن الخبر الحزين كان معاناة اللاعب من ألم في الكاحل أثناء اللقاء وهو ما قد يؤدي لفقدان حسام البدري مدرب منتخب مصر لخدمات اللاعب في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية المقبلة.

اللاعب المصري تعرض لتدخل عنيف من قبل البرازيلي فيرناندينيو قلب دفاع السيتي الحالي في الدقيقة 40 وسقط على أرض الملعب بسبب الألم في الكاحل، لكنه نجح في إكمال المباراة لكن بعد النهاية ظهر وهو يضع عبوة من الثلج على كاحله.


قلق في ليفربول

يعيش المدرب الألماني يورغن كلوب حالة قلق خوفاً على نجمه المصري محمد صلاح الذي يواجه مشاكل مع الكاحل في الفترة الماضية، والتي أدت لغيابه عن مواجهة مانشستر يونايتد على ملعب أولد ترافورد وهي المباراة الوحيدة التي لم ينجح فيها ليفربول في تحقيق الفوز في الدوري الإنجليزي بالموسم الحالي.

وتؤكد صحيفة "دايلي ميل" البريطانية أن صلاح لم يتعاف بشكل كامل من الإصابة في الكاحل حتى الآن، والتي تعرض لها أمام ليستر سيتي في الـ 5 من أكتوبر الماضي وأدت لغيابه عن فترة التوقف الدولي الماضية وكذلك لقاء أولد ترافورد أمام مانشستر يونايتد وتجددت أمام توتنهام، وغاب بعد ذلك عن مواجهة أرسنال في كأس رابطة الأندية الإنجليزية ثم عانى اللاعب منها مرة أخرى أمام مانشستر سيتي.

صلاح يرفض الغياب عن الفراعنة

حاول نادي ليفربول بشتى الطرق إقناع صلاح بالبقاء في إنجلترا من أجل العلاج والتعافي من مشاكل الكاحل بدلاً من انضمامه لمعسكر المنتخب المصري الحالي، بينما رفض اللاعب ذلك وأصر على الانضمام لصفوف منتخب بلاده للمرة الأولى منذ تعيين المدرب حسام البدري ليصبح جاهزاً للعب في المباراتين المرتقبتين أمام كينيا وجزر القمر في التصفيات المؤهلة لأمم أفريقيا.

وينتظر خضوع صلاح لفحوص طبية تحت إشراف طبيب المنتخب المصري من أجل الاطمئنان على حالته البدنية، بينما ينتظر مسؤولو ليفربول نتيجة الفحوص مع الشعور بالكثير من التوتر خوفاً من تجدد إصابة اللاعب مع منتخب بلاده.

صلاح أصبح خامس أكثر لاعب أفريقي يسجل في الدوري الإنجليزي برصيد 62 هدفاً خلف لاعبين بقيمة ديديه دروغبا وإيمانويل أديبايور وياكوبو إيجبيني وساديو ماني.

ولعب صلاح (27 عاماً) مع ليفربول في 44 لقاء بالدوري الإنجليزي الممتاز على ملعب أنفيلد، وتمكن من تسجيل 52 هدفاً.

ويحتل ليفربول صدارة جدول الترتيب في الدوري الإنجليزي برصيد 34 نقطة بفارق 8 نقاط عن الثنائي تشيلسي وليستر سيتي و9 نقاط عن مانشستر سيتي حامل اللقب.
#بلا_حدود