الاحد - 19 يناير 2020
الاحد - 19 يناير 2020

ماني يبرهن على انخفاض قيمة نيمار السوقية

تسبب النجم السنغالي ساديو ماني في حرج كبير للنجم الدولي البرازيلي نيمار في الفترة الماضية بداية من وجود اللاعب في المركز الرابع في سباق الكرة الذهبية، بينما لم يوجد نيمار ضمن المراكز الـ10 الأوائل.

أصبح اللاعب السنغالي من المصنفين بقوة للفوز بجائزة الكرة الذهبية في عام 2020، بينما استمر تراجع نيمار، سواء من الجانب الفني أو التسويقي.

وذكرت صحيفة "فرانس فوتبول" الفرنسية أن باريس سان جيرمان يخطط لبيع نيمار في الصيف المقبل مع دفع مبلغ مالي أكبر والتعاقد مع ماني من صفوف ليفربول.


وتابعت الصحيفة أن المدرب الألماني توماس توخيل وإدارة النادي الباريسي يفضلون لاعباً منضبطاً ومميزاً فنياً بقيمة ماني على لاعب كثير المشاكل والإصابات مثل نيمار.

وأضافت التقارير أن باريس سان جيرمان لا يمانع في دفع مبلغ مالي بجانب عرض نيمار على ليفربول مقابل الحصول على خدمات ساديو ماني في الصيف المقبل.

ويعتقد توني كاسكارينو مهاجم تشيلسي السابق أن ماني لا يمكن تعويضه في حال رحيله عن أنفيلد حتى في حال قرر النادي التعاقد مع لاعب بقدرات البرازيلي نيمار.

أفاد لاعب البلوز السابق إذاعة "توك سبورت"، "ماني في الوقت الحالي أصبح لاعباً أفضل بكثير، إنه يقوم بأشياء لا يستطيع فعلها سوى القليل من اللاعبين".

وتابع لاعب منتخب أيرلندا السابق حديثه "دائماً ما كنت أحب ريان غيغز بسبب قدرته على مراوغة أي مدافع، والآن أحب ماني بسبب قوته الجسمانية ولكونه مهارياً يمكنه مراوغة أي لاعب".

يذكر أن نيمار (27 عاماً) سجل 6 أهداف وصنع هدفاً مع باريس سان جيرمان في مختلف المسابقات هذا الموسم، وتمكن من تحقيق جائزة رجل اللقاء في 3 مناسبات.

من جانبه سجل ماني (27 عاماً) 9 أهداف وصنع 4 أهداف في مختلف المسابقات هذا الموسم وفاز بجائزة رجل المباراة في 5 مناسبات.
#بلا_حدود