الثلاثاء - 16 يوليو 2024
الثلاثاء - 16 يوليو 2024

6 أمور ترعب زيدان قبل الكلاسيكو

يدخل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان لقاء الأحد أمام فالنسيا على ملعب ميستايا، وعينه على المواجهة الأهم يوم الأربعاء المقبل بملعب كامب نو ضد برشلونة في الكلاسيكو.

ومن المؤكد أن برشلونة هو الفريق المرشح بقوة في الوقت الحالي للفوز في الكلاسيكو، بسبب حالة الفريق الفنية المرتفعة بجانب اللعب على أرض كامب نو وأمام جماهير البلوغرانا.

ويعيش زيدان حالة من القلق في الوقت الحالي، خوفاً من التحضير للكلاسيكو لعدة أسباب، نستعرضها لكم في التقرير التالي:


1- راحة أكبر لبرشلونة


يلعب برشلونة على ملعب الأنويتا أمام ريال سوسيداد، عصر السبت، بينما يخوض ريال مدريد، مساء الأحد، مواجهة نارية أمام فالنسيا الذي تأهل لدور الـ16 من دوري الأبطال.

الخفافيش في أفضل حالاتهم المعنوية عقب الفوز أمام أياكس بهدف نظيف في أمستردام، ما يعني صعوبة مواجهة الميستايا لزيدان قبل أيام قليلة فقط من اللعب في كامب نو.

وينتظر أن يرتاح برشلونة للقاء الكلاسيكو 18 ساعة أكثر من ريال مدريد.

2- خطر غياب كاسيميرو

يخشى زيدان من غياب البرازيلي كاسيميرو نجمه الأول في الوسط الدفاعي، عن مواجهة الكلاسيكو في حال مشاركته في مواجهة فالنسيا.

اللاعب البرازيلي الدولي تحصل على 4 بطاقات صفراء في الليغا هذا الموسم، على بعد بطاقة فقط من الغياب في مواجهة قادمة، ما يعني أن نيله بطاقة صفراء أمام فالنسيا سوف يؤدي لغيابه عن لقاء كامب نو ضد برشلونة.

3- ميسي في أفضل حالاته

أكثر ما يرعب زيدان قبل الكلاسيكو هو كيفية إيقاف اللاعب رقم 1 في العالم بالوقت الحالي ليونيل ميسي، اللاعب الذي لا يمكن إيقافه.

ميسي رغم غيابه لفترة طويلة هذا الموسم، لكنه يحتل صدارة هدافي الليغا برصيد 12 هدفاً من أصل 41 للبرسا في الليغا هذا الموسم بنسبة بلغت 29%، من أهداف فريقه.

ميسي صاحب القميص رقم 10 ثاني أكثر من صنع أهدافاً في الليغا هذا الموسم برصيد 5 تمريرات حاسمة.

4- وسط برشلونة أكثر قوة

نجح المدرب آرنيستو فالفيردي في إيجاد الثلاثي المفضل له في الوسط، وذلك عقب تألق الكرواتي إيفان راكتيتش مؤخراً واستغلال غياب المصاب آرثر ميلو.

وينتظر أن يلعب راكتيتش بجانب سيرجي بوسكيتس وفرينكي دي يونغ في مباراتي ريال سوسيداد وريال مدريد الأسبوع الحالي.

تواجد راكتيتش واستعادة الكرواتي لمستوياته المميزة، منحا وسط البرسا الكثير من الاتزان الهجومي بسبب إمكانية اللاعب الهائلة في التحضير وبدء الهجمات والسيطرة على الكرة وسط الضغط.

5- غياب هازارد

نقطة سلبية كبيرة سوف تضرب زيدان قبل الكلاسيكو تتمثل في غياب نجمه الأول البلجيكي إيدين هازارد عن اللقاء بسبب الإصابة، كما يغيب ماركو أسينسيو منذ بداية الموسم.

اللاعب البلجيكي نجح قبل الإصابة في مواجهة باريس سان جيرمان على ملعب بيرنابيو في تقديم أفضل مستوياته مع ريال مدريد، وهو ما يزيد من صعوبة تعويض اللاعب في الكلاسيكو.

ويمتلك زيدان خيارات بقيمة إيسكو وفينيسيوس وبيل ورودريغو، لكن من دون شك فإن هازارد يمتلك جودة كبيرة تختلف عن أي لاعب آخر في الوسط الهجومي لفريق زيدان.

6- حكم الكلاسيكو

قلق كبير ينتاب عشاق ريال مدريد، وليس فقط المدرب الفرنسي زيدان بسبب تعيين هيرنانديز هيرنانديز الحكم الدولي الإسباني لإدارة الكلاسيكو.

وكان هيرنانديز أدار كلاسيكو الليغا عام 2017، والتي شهدت طرد سيرخيو راموس، وعدم احتساب ركلة جزاء جدلية لكرستيانو رونالدو.