الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

بعد انتقاده الصين.. حذف أوزيل من لعبة إلكترونية

حذفت شركة صينية الألماني مسعود أوزيل، لاعب خط وسط أرسنال الإنكليزي لكرة القدم، من نسخة الهواتف النقالة من لعبة كرة قدم إلكترونية في البلاد، في أعقاب دعمه للإيغور في إقليم شينجيانغ.

وأعلنت شركة «نت إيز» الصينية، المدرجة في أسواق الأسهم في الولايات المتحدة، أنها حذفت أوزيل من نسخة الهواتف للعبة «بي إي أس» (برو إيفوليوشن سوكر) في البلد الآسيوي، في أعقاب «تعليقه الحاد عن الصين».

وتقوم الشركة بتوزيع هذه اللعبة في الصين، وفي المقابل، لم تعلق شركة «كونامي» اليابانية المطوّرة للعبة على سؤال وكالة فرانس برس بهذا الشأن.


وأوضحت «نت إيز» عبر حسابها على تويتر «إن تعليقات أوزيل تسببت بالأذى لمشاعر المشجعين الصينيين وخرقت الروح الرياضية للحب والسلام، نحن لا نفهم أو نقبل أو نسامح على هذا التعليق».

وكتب لاعب خط الوسط، وهو مسلم من أصول تركية، تغريدة عبر حسابه على تويتر الجمعة، انتقد فيها تعامل الصين مع الأقليات المسلمة في الإقليم الواقع غرب البلاد.

في حين نأى النادي اللندني بنفسه عن تعليقات لاعبه، اقترحت الصين عليه الاثنين زيارة الإقليم للاطلاع على الوضع فيه.

ومن تبعات تعليقات أوزيل أن ألغت القناة الرسمية الصينية بث مباراة أرسنال ومانشستر سيتي في عطلة نهاية الأسبوع الماضي ضمن الدوري الإنجليزي الممتاز.

ولقي موقف أوزيل دعم وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي اعتبر، الثلاثاء، أنه «يمكن لأجهزة الدعاية التابعة للحزب الشيوعي الصيني حظر مباريات مسعود أوزيل وأرسنال طوال الموسم، والحقيقة ستنتصر في نهاية المطاف»، مضيفاً «لا يمكن للحزب الشيوعي الصيني أن يخفي عن بقية العالم انتهاكاته الجسيمة لحقوق الإنسان ضد الإيغور والأديان الأخرى».
#بلا_حدود