الخميس - 20 فبراير 2020
الخميس - 20 فبراير 2020

أبرز 5 مرشحين محتملين لجائزة لاعب العام بالبريميرليغ

يصل الدوري الإنجليزي الممتاز بالفعل إلى مراحله الأخيرة مع تبقي 12 جولة فقط على نهايته.

ويتصدر ليفربول يورغن كلوب جدول الترتيب بفارق كبير، ويبدو أن الشياطين الحمر في طريقهم لحصد لقب الدوري الأول لهم في آخر 30 عاماً.

وأظهر عدد من اللاعبين بمستويات رائعة في المسابقة حتى الآن تضعهم مبكراً ضمن المرشحين المحتملين لجائزة لاعب العام بالبريميرليغ، في هذه المساحة 5 أسماء يتوقع أن تنافس بقوة على الجائزة هذا العام.

5. ترينت ألكساندر أرنولد



No Image



كان منافساً قوياً على جائزة أفضل لاعب شاب بالبريميرليغ في العام الماضي، لكن الظهير الأيمن واصل تطوره المبهر بمستويات عالية هذا الموسم جعلته بالفعل من بين الأسماء التي قد تتنافس بقوة على جائزة أفضل لاعب في الدوري مع نهاية الموسم.

صاحب (21 عاماً) يملك في رصيده هدفين و9 تمريرات حاسمة بالبريميرليغ حتى الآن، وحافظ على نظافة شباكه في 7 مباريات، كما لديه 232 عرضية داخل الصندوق، أكثر حتى من كيفن دي بروين.

قد يكون إنجازاً رائعاً إذا توج الظهير الأيمن بجائزة أفضل لاعب في العام، لكن حتى إذا لم يحصل ذلك، فإن ترينت ألكساندر أرنولد هو بالفعل من بين الأفضل في العالم.

4. جيمي فاردي

No Image

رغمه وصوله لسن 33 عاماً، يبدو مهاجم ليستر سيتي جيمي فاردي في أفضل حالاته، فاللاعب الدولي الإنجليزي السابق هو أفضل هداف في الدوري الإنجليزي هذا الموسم برصيد 17 هدفاً في 21 مباراة.

فاردي قريب من تجاوز أفضل سجل تهديفي له في الدوري (24 هدفاً) في الموسم التاريخي الذي حقق فيه اللقب مع ليستر سيتي (2015 ـ 2016)، ومنذ ذلك الحين أنهى الفريق الموسم دائماً في منتصف جدول الترتيب، لكنهم عادوا مرة أخرى بقوة تحت قيادة بريندان رودجرز، ويعتبر جيمي فاردي أحد أهم اللاعبين في هذه الصحوة الجديدة.

إذا حافظ فاردي على مستواه وتغلب على مطارده سيرجيو أغويرو (16 هدفاً) في سباق الحذاء الذهبي، فلا شك أنه سيفرض نفسه بقوة في قائمة اللاعبين المرشحين لتحقيق جائزة لاعب العام.

3. فيرجيل فان دايك

No Image

حامل الجائزة في الموسم الماضي، ووصيف أفضل لاعب في العالم عام 2019، يواصل هذا الموسم مستوياته المبهرة، التي تجعله مرشحاً فوق العادة للحفاظ على جائزته.

منذ استقبال شباك ليفربول لهدفين في الفوز (5-2) على إيفرتون، حافظ دفاع الفريق بقيادة فان دايك على شباكه نظيفه في آخر 7 مباريات متتالية، والتي شملت مواجهات قوية ضد ليستر سيتي، وتوتنهام، ومانشستر يونايتد، كما قدم فان دايك مساهمة هجومية قوية بتوقيعه على 4 أهداف.

بعد قيادته للريدز الموسم الماضي لتحقيق لقب دوري الأبطال الأول للفريق منذ 14 عاماً، مساعدة الدولي الهولندي للنادي في التتويج بلقب الدوري الأول منذ 30 عاماً ستجعله مرشحاً بقوة لجائزة لاعب العام.

2. ساديو ماني

No Image

السنغالي الدولي يمر بأفضل فترات مسيرته هذا الموسم، حيث فرض نفسه كأفضل لاعب في فريق يورغن كلوب مسجلاً 11 هدفاً و6 تمريرات حاسمة.

قام ماني بترويع المدافعين باستمرار بقوته وسرعته، حيث دائماً ما تكون له يد في أهداف ليفربول بشكل مباشر أو غير مباشر.

ساهم كل من روبرتو فيرمينو ومحمد صلاح بالعديد من الأهداف أيضاً، لكن مستوى ماني في كل مباراة وأداءه المتكامل يجعلانه مرشحاً للتنافس بقوة على جائزة لاعب العام.

1. كيفن دي بروين

No Image

النجم البلجيكي يملك في رصيده بالدوري الإنجليزي هذا الموسم 15 تمريرة حاسمة، و7 أهداف، ما يعني أن اللاعب البالغ من العمر (28 عاماً) أكثر لاعب ساهم في أهداف لفريقه.

الرقم القياسي لعدد التمريرات الحاسمة في موسم واحد هو باسم أسطورة أرسنال تيري هنري (20)، ولا يحتاج دي بروين سوى إلى 5 تمريرات حاسمة في المباريات القادمة لمطابقة هذا الإنجاز، الذي تحقق في موسم (2003 ـ 2004).

ثنائيته ضد أرسنال في ملعب الإمارات، وهدفه الحاسم ضد تشيلسي، وعروضه الرائعة أمام ليستر سيتي، تعكس روعة موسم دي بروين، الذي خلق أكبر عدد من الفرص في الدوري (82).

غوارديولا ومانشستر سيتي لم يحالفهما الحظ بسبب الإصابات هذا الموسم، حيث افتقد الفريق لاعبين أساسيين مثل ليروي ساني وأيمريك لابورت وسيرجيو أغويرو ورودري لفترات طويلة، وكان دي بروين نفسه ضحية لإصابة طويلة في الركبة من الموسم الماضي، ما يعني أنه شارك فقط في 19 مرة في الدوري هذا الموسم، بعد موسم ممتاز (2017 ـ 2018) قاد فيه السيتي لتحقيق اللقب برصيد 100 نقطة، إلا أنه خسر الجائزة لصالح محمد صلاح.

أعاد دي بروين اكتشاف نفسه هذا الموسم وقد يكون في طريقه للفوز بهذه الجائزة مرة أخرى.

#بلا_حدود