الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

6 مباريات تفصل ليفربول عن فك عقدة 30 عاماً

تلقى نادي مانشستر سيتي الخسارة السادسة هذا الموسم بثنائية نظيفة أمام توتنهام في لندن، ليتسع الفارق بينه وبين المتصدر ليفربول إلى 22 نقطة.

ليفربول الذي فاز برباعية نظيفة أمام ساوثامبتون وصل إلى النقطة 73 بينما تجمد مانشستر سيتي عند النقطة 51 في المركز الثاني.

وعقب مرور 25 جولة من عمر الدوري الإنجليزي تتبقى 13 مباراة لكل فريق أي 39 نقطة متاحة ويحتاج ليفربول لحصد أكثر من 17 نقطة من أجل ضمان تحقيق لقب البريميرليغ هذا الموسم حتى في حال تمكن فريق بيب غوارديولا من الفوز في جميع مبارياته الـ13 المتبقية.


وينتظر أن يحقق ليفربول لقب البريميرليغ 21 مارس المقبل على ملعب أنفيلد في مواجهة كريستال بالاس بالجولة 31 من عمر الدوري الإنجليزي أي قبل 7 أسابيع من نهاية المسابقة هذا الموسم وذلك في حال لم يتعثر السيتي في أي من المباريات المقبلة له.

يحتاج المدرب الألماني يورغن كلوب 6 انتصارات مقبلة في البريميرليغ للتتويج باللقب وذلك في مواجهات نوريتش سيتي 15 فبراير وويستهام يونايتد 24 منه والسبت 29 فبراير ضد واتفورد ثم أمام بورنموث في السابع من مارس وضد إيفرتون في الديربي 16 الشهر ذاته وأخيراً لقاء التتويج أمام كريستال بالاس 21 مارس.

وتتضمن مباريات ليفربول الـ6 المقبلة 3 مباريات أمام الأندية الثلاثة الموجودة في مؤخرة جدول الترتيب وهما ويستهام يونايتد وواتفورد ونوريتش سيتي ما يعني سهولة مهمة فريق كلوب بينما سوف تكون أصعب المواجهات أمام إيفرتون في الديربي وأمام فريق الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

في حال حقق ليفربول (73 نقطة في الوقت الحالي) الفوز في المباريات الـ6 المقبلة سوف يصل إلى النقطة 91 بينما إذا تمكن مانشستر سيتي (51 نقطة في الوقت الحالي) من الفوز في المباريات الـ13 المتبقية من عمر المسابقة سوف يصل إلى النقطة 90.

وفي حال تعثر مانشستر سيتي في أي من مبارياته المقبلة في الدوري الإنجليزي سوف يمتلك ليفربول فرصة لحسم اللقب بشكل مبكر أكثر. الجدير بالذكر أن ليفربول لم يتعثر هذا الموسم سوى بالتعادل فقط على ملعب أولد ترافورد أمام مانشستر يونايتد بينما حقق الفريق الفوز في 22 مباراة من أصل 23.
#بلا_حدود