الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
لوكاس مورا وجوزيه مورينيو

لوكاس مورا وجوزيه مورينيو

مورينيو يجد الحل لمعضلة غياب هاري كين

فشل توتنهام في سوق الانتقالات الشتوية في التوقيع مع مهاجم يرضي رغبة مورينيو في استبدال المصاب كين، ما أجبر الفني البرتغالي على إيجاد حل عاجل، هو تحويل لوكاس مورا إلى مهاجم 9 وهمي.

النجم البرازيلي ، الذي شغل مركز الجناح في السنوات الماضية، أصبح رقم 9 وهمي في خطط مورينيو وقدم أداء مثالياً ضد ساوثهامبتون في مباراة الإعادة بالدور الرابع من كأس الاتحاد الإنجليزي، إذ سجل هدف الإنقاذ لفريقه، الذي كان متأخراً في اللقاء في آخر ربع ساعة قبل أن ينهي المباراة بالفوز (3ـ2) والصعود للدوري التالي.

وكان مورينيو يرغب في تعزيز هجوم توتنهام بعد إصابة هاري كين القوية التي ستبعده عن الملاعب حتى نهاية الموسم، ولكن ارتفاع أسعار اللاعبين المستهدفين جعل الأمر مستحيلاً. وتعاقد السبيرز في الميركاتو الشتوي الماضي مع جناح إيندهوفن بيرغوين، ولاعب وسط بنفيكا جيدسون فرنانديز، إلا أنهم فشلوا في إيجاد مهاجم 9.


ودفع هذا الأمر بمورينيو للبحث عن حلول لخط هجومه من اللاعبين المتوفرين لديه.

وكان الحل هو تحويل لوكاس مورا من جناح إلى 9 وهمي.

وبصم البرازيلي الدولي على أداء رائع وكان له الفضل الكبير إلى جانب سون في قيادة الفريق إلى الجولة القادمة من كأس إنجلترا.

في بداياته اعتبر مورا أحد أفضل المواهب البرازيلية الصاعدة، لكنه لم يرق أبداً لمستوى التوقعات منذ انتقاله إلى أوروبا من سان باولو حيث جاور أسماء كنيمار، وكاسميرو. وأظهر مورا تحسناً كبيراً في مستواه منذ الموسم الماضي ويبدو أنه ذاهب للبصم على أفضل أداء له تحت قيادة مورينيو الذي يؤمن كثيراً بقدراته.
#بلا_حدود