الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021
فيلاش بواش.

فيلاش بواش.

حنكة بواش تعيد مرسيليا إلى سكة الانتصارات وترفع سقف الطموحات

يواصل مرسيليا نتائجه الإيجابية منذ بداية الموسم الجاري تحت قيادة مدربه البرتغالي الجديد لويس أندريه فيلاش بواش، الذي نجح في ترميم نادي الجنوب وإعادته إلى الطريق الصحيح بعد 6 مواسم من النتائج السلبية.

ويحتل مرسيليا المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الفرنسي برصيد 46 نقطة بعد مرور 25 جولة من عمر الموسم، كما نجح الفريق في العبور إلى ربع نهائي كأس فرنسا في انتظار مواجهة ليون الأسبوع المقبل.

وعلى الرغم من وصوله إلى مرسيليا خلال الصيف الماضي فقط، لكن فيلاش بواش نجح في وضع بصمته على الفريق في زمن قياسي وخاصة على الجانب التكتيكي، حيث يعتمد المدرب البرتغالي الشكل الخططي 4-1-4-1 الذي يتحول إلى 4-3-3 في الحالة الهجومية مع التركيز على الاستحواذ على الكرة وبناء الهجمة عبر الأطراف مع الاعتماد على جناحيه المتألقين ديميتري باييت وبونا سار.


كما يعتمد فيلاش بواش على الضغط المستمر عند خسارة الكرة وإلزام جميع اللاعبين بتقديم مساهمة دفاعية بما في ذلك ثلاثي الهجوم (باييت، سار وبينيديتو).

والمثير للإعجاب في مسيرة فيلاش بواش مع مرسيليا خلال الموسم الجاري، أنه لم يستثمر سوى 27 مليون يورو خلال الميركاتو الصيفي الماضي، في تدعيم صفوف الفريق بالتعاقد مع المهاجم الأرجنتيني داريو بينيتديتو من بوكا جونيورز مقابل 14 مليون يورو ومتوسط الميدان فالنتين رونجيه من نانت مقابل 13 مليون يورو، إضافة إلى ضم المدافع الإسباني ألفارو غونزاليز على سبيل الإعارة من فياريال، مع التخلي عن 8 لاعبين وتصعيد 4 لاعبين شباب من الفريق الرديف إلى الفريق الأول.

وعلى الرغم من صعوبة تحقيق الدوري الفرنسي بالنظر إلى الفارق الكبير الذي وصل إلى 12 نقطة مع المتصدر باريس سان جيرمان، إلا أن مرسيليا يسير نحو تحقيق هدفه الرئيس تحت قيادة فيلاش بواش بالعودة إلى دوري أبطال أوروبا بعد غياب دام لـ6 مواسم متتالية، ولم لا يتحقق اللقب الأول للنادي في كأس فرنسا بعد 4 سنوات بدون ألقاب؟
#بلا_حدود