السبت - 04 أبريل 2020
السبت - 04 أبريل 2020

استثناء إنتر من الحضور الجماهيري في «يوروباليغ»

أكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) اليوم الأربعاء أن كل المباريات ستقام بحضور الجماهير باستثناء مواجهة إنتر ميلان على أرضه أمام لودوغورتس بعد انتشار فيروس كورونا في شمال إيطاليا.

وكشف مسؤولون عن 52 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في إيطاليا بينما توفي 12 شخصاً بينما أعلنت دول في جميع أنحاء أوروبا عن إصابات إضافية ترتبط بتفشي الفيروس في إيطاليا.

وأعلنت كرواتيا واليونان والنمسا وسويسرا عن ظهور أول حالة مصابة على مدار اليومين الأخيرين بينما أكدت فرنسا وفاة الشخص الثاني بالبلاد من الفيروس اليوم وبإجمالي 17 مصاباً.

ومنعت الحكومة الإيطالية كافة الأحداث الرياضية في 6 مناطق حتى يوم الأحد المقبل وستقام مباريات دوري الدرجة الأولى بدون حضور جماهير.

وقال اليويفا في بيان «بعد قرارات السلطات الإيطالية، ستقام مباراة إنتر ميلان مع لودوغورتس في الدوري الأوروبي خلف أبواب المغلقة في استاد سان سيرو».

وقال إنتر إنه سيغلق مناطق الإعلام والضيافة في ملعبه ولن يكون هناك مؤتمرات صحافية عقب مباراة إياب دور 32 بالدوري الأوروبي أمام الفريق البلغاري الذي خسر على أرضه 2-صفر في الذهاب.

وأضاف الفريق الإيطالي في بيان «النادي أظهر التزامه التام باتخاذ الإجراءات المناسبة مثل غلق مناطق الضيافة وإلغاء أي أنشطة تشهد تجمعات لضمان إقامة المباراة بأمان».

وقال أنطونيو كونتي مدرب إنتر إنه سيكون من الصعب خوض المباراة بدون جماهير.

وأضاف «كرة القدم بحاجة للجماهير للشعور بالأجواء. هذا أفضل ما في اللعبة. نتقبل هذه القرارات التي اتخذت لأسباب صحية لكن نأمل في العودة للعب في ظروف طبيعية بأسرع وقت ممكن».

#بلا_حدود