الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

فينيسيوس ينصف ميسي على إدارة برشلونة

ساهم البرازيلي فينيسيوس جونيور في تحقيق ريال مدريد الفوز في كلاسيكو الأحد في الجولة الـ26 من الدوري الإسباني بهدفين نظيفين.



وحقق ريال مدريد الفوز بثنائية نظيفة بتوقيع فينيسيوس جونيور وماريانو دياز ليصعد إلى الصدارة برصيد 56 نقطة، بينما تراجع برشلونة إلى المركز الثاني برصيد 55 نقطة.



وكان اللاعب البالغ من العمر 19 عاماً الأبرز في الكلاسيكو هجومياً من جانب ريال مدريد حيث تمكن من تسجيل الهدف الأول، وكان مصدر الخطورة الأكبر على مرمى الحارس الألماني مارك أندري تير شتيغين.



وأصبج فينيسيوس أصغر لاعب يسجل في الكلاسيكو منذ راؤول غونزاليس قبل 24 عاماً عندما سجل بعمر 18 عاماً فقط.



واحتفل لاعب فلامنغو السابق بهدفه في الكلاسيكو على طريقة البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تواجد في مدرجات سانتياغو برنابيو من أجل مؤازرة فريقه السابق.



وقال فينيسيوس عقب اللقاء: «هذه أفضل ليلة لي منذ القدوم إلى ريال مدريد، عملت كثيراً من أجل الظهور بشكل جيد في الكلاسيكو».



وأكمل فينيسيوس: «تمريرة كروس دائماً ما نتدرب عليها بشكل يومي».



فينيسيوس يوجه ضربة لبارتوميو

وجه فينيسيوس جونيور ضربة موجعة لبارتوميو، ليثبت أن النجم المهاري تكون له دائماً كلمة الحسم في المواجهات الكبرى مثل الكلاسيكو.



وكان ليونيل ميسي طالب إدارة برشلونة الصيف الماضي بالعمل من أجل استعادة البرازيلي نيمار من صفوف باريس سان جيرمان، لكن إدارة جوزيب ماريا بارتوميو فشلت في استعادة اللاعب لأسباب مالية رغم رغبة نيمار في العودة من جديد إلى كامب نو.



وفي غياب نيمار الذي استمر لموسم آخر في صفوف باريس سان جيرمان بقي ميسي وحيداً من دون دعم مهاري في الكلاسيكو بسبب افتقار الرباعي فيدال وميلو وبوسكيتس ودي يونغ للقدرة على صناعة الفارق مهارياً سواء من خلال المراوغات أو صناعة وتسجيل الأهداف.

البرغوث الأرجنتيني كان يحارب ريال مدريد بمفرده دون الحصول على الدعم اللازم، وهو ما ساهم في معاناته وصيامه التهديفي ليتعرض ميسي للانتقادات القاسية عقب اللقاء ويدفع ثمن ما جنته إدارة جوزيب ماريا بارتوميو.



ويبدو أن على بارتوميو التحرك سريعاً مع بداية سوق الانتقالات الصيفية المقبلة لضم لاعب مهاري لمساعدة ميسي في الوسط الهجومي مع ضرورة ضم مهاجم من العيار الثقيل لتعويض غياب لويس سواريز مع توفر خيار الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز وهو مطلب آخر لميسي، وفقاً لتصريحات اللاعب أخيراً.
#بلا_حدود