الاثنين - 27 سبتمبر 2021
الاثنين - 27 سبتمبر 2021
لقطة من مباراة زاربروكن مع فورتونا دوسلدورف. (رويترز)

لقطة من مباراة زاربروكن مع فورتونا دوسلدورف. (رويترز)

بعد تأهله لقبل نهائي كأس ألمانيا.. الأحلام تصبح حقيقة في زاربروكن

انتقل ديتر فيرنر أيقونة نادي زاربروكن إلى مكان شبه هادئ بملعب فولكلينغن الصاخب، الذي استضاف مباراة الفريق مع ضيفه فورتونا دوسلدورف أمس الثلاثاء بدور الـ8 لبطولة كأس ألمانيا لكرة القدم، حيث حاول مسح دموعه التي انهمرت من عينيه، عقب المفاجأة المدوية التي حققها فريقه بتأهله للدور قبل النهائي للمسابقة.

وتغلب زاربروكن، الذي يلعب بدوري الدرجة الرابعة بألمانيا 7-6 بركلات الترجيح على ضيفه فورتونا دوسلدورف، الذي ينافس بدوري الدرجة الأولى الألماني (بوندسليغا)، عقب تعادل الفريقين 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

وصرح فيرنر، حارس المرمى السابق، الذي عين مدرباً للفريق مرتين ويتولى حالياً منصب نائب رئيس النادي، لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) عقب انتهاء اللقاء «لم أشعر بمثل هذا الإحساس من قبل في حياتي»، ثم شارك في أحد أكبر حفلات كرة القدم في المنطقة.

وتواصلت الاحتفالات حتى اليوم الأربعاء، فليس كل يوم يتمكن فيه أحد فرق الدرجة الرابعة من إقصاء أحد أندية بوندسليغا.

وبات زاربروكن، أول نادٍ يلعب في الدرجة الرابعة، يحجز مقعداً في المربع الذهبي لكأس ألمانيا.

وصرح لوكاس كواسنيوك مدرب زاربروكن عقب صعود الفريق «لقد حققنا ببساطة إنجازاً رائعاً. ورأيت تطور اللاعبين إلى مصاف الكبار».

وشهدت ركلات الترجيح إثارة بالغة، بعدما تم تسديد 20 ركلة، ما تسبب في إطلاق هتافات صاخبة من جانب أناس لم يعتادوا على مثل هذا الهتاف في الملاعب.

وكتب وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، المولود في ولاية زارلاند المنتمي إليها فريقه زاربروكن، على حسابه الخاص بموقع التدوينات القصيرة (تويتر) «الجنون! أتوقع التواجد في برلين»، في إشارة منه إلى صعود زاربروكن للمباراة النهائية للبطولة التي ستقام في 23 مايو المقبل بالملعب الأولمبي في العاصمة الألمانية.

وأصبح فورتونا دوسلدورف الضحية الرابعة لزاربروكن، الذي سبق أن أطاح بفريق كولون، الذي ينشط في دوري الدرجة الأولى، وفريقي ريغنسبرغ وكارلسروه، المنافسين بالدرجة الثانية.

وصرح توبياس جينيك، الذي بادر بالتسجيل لمصلحة زاربروكن في الدقيقة الـ31 من عمر المباراة «نريد المزيد، إذا كنت في الدور قبل النهائي، فأنت تريد أن تتواجد في النهائي».

وقال كواسنيوك، الذي بدت عليه علامات السعادة البالغة «نريد مواصلة رحلتنا. علينا ببساطة أن ننقذ أنفسنا مجدداً في ركلات الترجيح».

وتصدى دانييل باتز، حارس مرمى زاربروكن لـ4 ركلات ترجيح، إضافة لإنقاذه ركلة جزاء أخرى نفذها روين هيننينغز لاعب فورتونا في الدقيقة الـ83 من عمر المباراة.

وقال باتز (29 عاماً)، الذي شارك في مباراة وحيدة بدوري الدرجة الأولى الألماني، حينما كان لاعباً في صفوف فرايبورغ «5 ركلات. هذا أكثر مما تصديت له خلال مسيرتي الرياضية بأكملها».

ويجري تجديد ملعب زاربروكن حالياً، ويأمل الفريق في أن يخوض مباراة الدور قبل النهائي، الذي ربما يكون أمام بايرن ميونيخ (حامل اللقب) في ملعب فولكلينغن، الذي ثبت حتى الآن أنه غير مريح للفرق المنافسة.

وربما تتسبب احتياجات الإذاعة التلفزيونية في نقل المباراة إلى مدينة ماينز لتسهيل عملية البث.

ومن المؤكد أن الفريق، الذي ستوقعه القرعة يوم الأحد القادم في مواجهة زاربروكن، الذي يتصدر حالياً ترتيب القسم الجنوب الغربي لألمانيا بدوري الدرجة الرابعة، يتوقع منافسة صعبة أينما لعبت.

#بلا_حدود