الثلاثاء - 02 يونيو 2020
الثلاثاء - 02 يونيو 2020
No Image

ريال مدريد محصن ضد أزمة فيروس كورونا

يتفق جميع الخبراء على أن كرة القدم لن تكون هي نفسها عندما تنتهي أزمة فيروس كورونا، وينتظر أن تعاني الأندية من عواقب اقتصادية وخيمة ستؤثر عليها في نوافذ الانتقالات القليلة التالية، ريال مدريد قد يكون من بين الأندية القليلة التي قد تنجو من أزمة فيروس كورونا، حيث يملكون أساساً قوياً من المواهب المستقبلية التي يمكن أن تعد تعاقدات جديدة، لاعبون في الفريق بالفعل كفالفيردي، وهازارد، وكورتوا، وفينيسيوس، وآخرون لم يُعتمد عليهم بعد، مثل: أوديغارد، راينير، وكوبو. أمام ريال مدريد وزيدان عدة خيارات للمضي قدماً، ووفقاً لصحيفة «آس» يتوقع أن يجني النادي ثمار فلسفته في السنوات الأخيرة التي تتمحور حول التوقيع مع اللاعبين الشباب قبل بزوغ نجمهم، وإثارتهم لاهتمام مختلف الأندية الأوروبية، وبالتالي ارتفاع أسعارهم.

كورتوا وميندي: ركيزتان أساسيتان على المدى الطويل في الدفاع، سيكون ريال مدريد ملزماً بتجديد عقدي راموس وفاران، تجديد قائد النادي الأصعب بشكل خاص، في حراسة المرمى احتاج كورتوا لبعض الوقت للاستقرار قبل أن يصبح ضماناً قوياً في حراسة المرمى للسنوات القادمة، يمتلك البلجيكي عقداً حتى عام 202، ينتهي حين يكون في عمر «31 عاماً»، ولدى فيرلاند ميندي عقد لمدة خمس سنوات أخرى، وزيدان معجب كبير به، المدافع البرازيلي، إيدير ميليتاو «22 سنة» ضمان آخر في خط الدفاع، يملك عقداً أيضاً حتى عام 2025، ويشكل إضافة قوية على دكة احتياط الفريق، خط وسط بقيادة فالفيردي منطقة حاسمة في خطط أي فريق، ولكن ريال مدريد قام بتغطيتها، كاسيميرو المحبوب من زيدان، لديه 3 سنوات أخرى متبقية في عقده، وصل إلى مدريد قبل 7 سنوات، وأظهر علامات على أنه قائد الفريق المستقبلي، تجديده هو مجرد مسألة وقت، فيدي فالفيردي بجانبه يعتبر مستقبل خط وسط الفريق للعقد القادم، وأكد علو كعبه هذا الموسم، الأوروغواياني لديه عقد حتى عام 2025، وبند كسر عقده مثل جميع لاعبي مدريد الشباب، مرتفع بشكل مستحيل. أوديغار، وكوبو للمستقبل مستقبل مركز خط الوسط الهجومي في مدريد مضمون مع كوبو ومارتن أوديغار، لاعبان معاران حالياً ولكن سيتم الاعتماد عليهما لسنوات قادمة في النادي. لدى النرويجي عقد حتى عام 2023، تم تجديده قبل أن تتم إعارته لريال سوسيداد، والده، هانز إريك، لديه علاقة جيدة للغاية مع إدارة ريال مدريد، ولن يكون تمديد عقده مشكلة، كوبو يبلغ من العمر «18 عاماً»، وعقده ممتد حتى عام 2025، ولديه مساحة كبيرة للتطور نظراً لعمره. النادي يضع على دراية أيضاً بوضعه كلاعب أجنبي على قائمة الفريق، لكنهم يعملون بالفعل على حصول فينيسيوس على جواز سفر إسباني للتخفيف من هذه المشكلة.

الثلاثي البرازيلي، وهازارد في الهجوم يمتلك ريال مدريد 3 مواهب برازيلية واعدة في الهجوم. فينيسيوس، ورودريغو، وراينير. الأولان لديهما عقود حتى عام 2025، وراينير حتى عام 2026 على الأقل، كلفوا النادي 115 مليون يورو، ويمكن أن يكونوا لاعبين مهمين في الفريق في غضون عامين. عودة أسينسيو أيضاً «لديه عقد حتى 2023»، ستكون إضافة قوية، إلى جانب القادم الجديد إيدين هازارد الذي رافقه سوء الحظ في موسمه الأول.

#بلا_حدود