الثلاثاء - 26 مايو 2020
الثلاثاء - 26 مايو 2020
بول بوغبا (مانشستر يونايتد)
بول بوغبا (مانشستر يونايتد)

خطة بول بوغبا لمغادرة مانشستر يونايتد

أفادت صحيفة «ليكيب» الفرنسية، بأن النجم الفرنسي بول بوغبا، يمكن أن ينهي عقده مع مانشستر يونايتد من جانب واحد، حيث إن قانون الفيفا يسمح بذلك.

وتعمقت الصحيفة الفرنسية في شرح القانون، الذي قد يجعل بول بوغبا خارج أسوار أولد ترافورد هذا الصيف، وسط اهتمام قوي من ريال مدريد وناديه السابق يوفنتوس، و لا تعتبر علاقة بول بوغبا بمانشستر يونايتد في أحسن أحوالها.

وينتهي عقده في صيف عام 2021، إلا أن اللاعب يمكن أن يغادر قبل هذا التاريخ باعتماد قانون الفيفا، والانفصال عن مان يونايتد من جانب واحد مقابل دفع تعويض، والذي قدرته صحيفة «ليكيب» بنحو 50 إلى 60 مليون يورو، وهو مبلغ أقل بكثير مما سيطلبه النادي الإنجليزي لبيعه لريال مدريد أو يوفنتوس.


ووفقاً للمادة 17، فإن اللاعب يمكنه إنهاء عقده مع فريقه بدون سبب واضح، بعد تجاوز ما يسمى بالفترة المحمية، وهي السنوات الثلاث الأولى من العقد إذا كان اللاعب قد وقع قبل سن 27 عاماً.

ويتوفر بول بوغبا على هذا الشرط بالنظر إلى أنه وقع للشياطين الحمر في عام 2016.

و تشير المادة إلى أنه سيتوجب على اللاعب دفع تعويض، والذي يتم حسابه اعتماداً على السنوات المتبقية في عقد اللاعب، والراتب الذي يتقاضاه، وتقدير ناديه لخسائره من عقود الإعلانات المبرمة.

ويتبقى عام واحد في عقد بول بوغبا الممتد حتى 2021، لكن مان يونايتد حسب بند في العقد المبرم بين الطرفين في عام 2016 يمكنه تمديد العقد من جانب واحد لعام إضافي، وفقاً لصحيفة «ليكيب»، رغم أن هذا الخيار مستبعد إلا أنه يبقى مطروحاً.

وقد يلجأ بول بوغبا لهذا القانون في حال استعصى رحيله عن مان يونايتد بسبب مطالبهم المالية الكبيرة، والتي تقدر بـ180 مليون يورو، فيما يبقى مبلغ التعويض الذي قد يدفعه الفرنسي في حال العمل بهذا القانون أقل بكثير من 100 مليون يورو.
#بلا_حدود