السبت - 30 مايو 2020
السبت - 30 مايو 2020
ملعب سانتياغو برنابيو الجديد.
ملعب سانتياغو برنابيو الجديد.

ريال مدريد يخطط لمضاعفة أرباح سانتياغو برنابيو باستراتيجية مبكترة

يواصل ريال مدريد المضي قدماً في التخطيط لمشاريعه المستقبلية والتي تهدف في مجملها لاستثمار مزيد من الأموال في جوانب أخرى غير رياضية، من أجل زيادة أرباح النادي خلال المواسم الخمسة المقبلة.

ويأتي تجديد ملعب سانتياغو بيرنابيو على رأس المشاريع التي يركز عليها النادي المدريدي ويضعها على رأس أولوياته خلال الفترة الحالية، والذي سيكون آخر مشاريع النادي تحت قيادة الرئيس فلورنتينو بيريز الذي من المتوقع أن يرحل عن النادي مع نهاية ولايته بحلول صيف 2021.

ووفقاً لصحيفة «ماركا»، يهدف ريال مدريد لاستغلال البيرنابيو الجديد من أجل مضاعفة أرباح النادي خلال العقد المقبل، حيث تخطط إدارة النادي لاستخدام جميع الخيارات التي سيوفرها الملعب بعد تجديده من أجل استخدامه لـ 300 يوم في السنة، بدلاً من استخدامه في أيام المباريات فقط التي لا يزيد عددها عن 35 في كل عام، وبذلك يمكن أن تقفز أرباح سانتياغو برنابيو من 180 مليون يورو كحد أقصى إلى أكثر من 800 مليون يورو في الموسم.

وبفضل السقف المتحرك والأرضية المزدوجة التي سيتوفر عليها ملعب سانتياغو برنابيو الجديد، يهدف ريال مدريد لاستضافة حفلات فنية ونزالات ملاكمة وبطولات عالمية في كرة السلة والتنس، ليصبح برنابيو هو أول ملعب في أوروبا يعمل بشكلٍ شبه يومي ولِيصبح بذلك ريال مدريد هو أول نادٍ يعتمد في مداخيل ملعبه الأساسية على أحداث غير رياضية ولا تتعلق بكرة القدم، هذا إضافة إلى مداخيل الزيارات السياحية والبرامج التلفزيونية التي سيستضيفها الملعب.

ويستعد ريال مدريد للبدء في المرحلة الثانية من تجديد ملعب سانتياغو برنابيو خلال الأسابيع المقبلة، فيما ستتواصل أشغال التجديد والإصلاح على فترات متباعدة لأكثر من عامين، على أن يتم افتتاح الملعب في شكله الجديد بشكلٍ رسمي مع حلول أكتوبر 2022، بسعة تزيد عن 80 ألف مقعد وبواجهة زجاجية وسقف متحرك وأرضية مزدوجة، وبقيمة إجمالية ستصل إلى 575 مليون يورو.

#بلا_حدود