الخميس - 04 يونيو 2020
الخميس - 04 يونيو 2020
كريم بنزيما ولوكا يوفيتش
كريم بنزيما ولوكا يوفيتش

خيارات ريال مدريد الهجومية بعد إصابة يوفيتش ودياز

عاد ريال مدريد وباقي الأندية الإسبانية إلى التدريبات الجماعية، ابتداءً من يوم الاثنين، بعد أكثر من شهرين من الانقطاع، تمهيداً لاستئناف منافسات الدوري الإسباني في منتصف شهر يونيو المقبل، وفي انتظار الحصول على الضوء الأخضر بشكل رسمي، ووضع جدول الجولات المتبقية من الموسم.

ويواصل ريال مدريد تحضيراته والتي تحمل تحديات وعقبات أمام المدرب زين الدين زيدان منذ بدايتها، خاصة فيما يتعلق باختيارات خط الهجوم بسبب الإصابات والغيابات.

ووفقاً لصحيفة «ماركا»، فإن ريال مدريد سيستأنف الموسم بنسبة كبيرة بوجود خيار واحد فقط في قلب الهجوم وهو الفرنسي كريم بنزيما، بعد إصابة الدولي الصربي لوكا يوفيتش خلال فترة الحجر الصحي، بكسر مفصلي على مستوى قدمه اليمنى سيغيب بسببه عن الملاعب لشهرين على الأقل، واستمرار غياب ماريانو دياز بسبب إصابته المتكررة على مستوى قدمه اليمنى، بدون تحديد موعد عودته للملاعب حتى الآن.

ونقلاً عن نفس المصدر، فإن سيناريو اعتماد زين الدين زيدان على كريم بنزيما وحيداً في الهجوم ليس جديداً، حيث خاض الفرنسي 36 مباراة حتى الآن في جميع المسابقات، بينما لعب لوكا يوفيتش 5 مباريات فقط بشكل أساسي، وغاب ماريانو دياز عن أغلب فترات الموسم بسبب الإصابة، حيث خاض 65 دقيقة فقط منذ بداية الموسم، لكن زيدان سيكون مضطراً للبحث عن خيارات إضافية في خط الهجوم خلال الفترة المقبلة، خصوصاً وأن ضغط المباريات سيكون كبيراً، وكريم بنزيما لن يستطيع المشاركة في جميع الدقائق.

وخلال الفترة المقبلة التي ستكون حاسمة في مشوار ريال مدريد في الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، سيكون زيدان أمام بعض الخيارات المحدودة لتعويض يوفيتش وماريانو، ولإراحة كريم بنزيما قدر المستطاع، وأول هذه الخيارات سيكون بالاعتماد على غاريث بيل كرأس حربة خصوصاً في ظل وفرة الأسماء التي يمكن الاعتماد عليها على الأجنحة، وكذلك يمكن وضع الويلزي كمهاجم ثانٍ إلى جانب رودريغو في حالة الاعتماد على الشكل الخططي 4-4-2، مع إمكانية التخلي عن رأس الحربة والاعتماد بشكل كلي على الأطراف، ووضع إيسكو أو خاميس رودريغيز كمهاجم وهمي في العمق، فيما سيكون الحل الأخير بتعزيز صفوف الفريق الأول بهداف الرديف مارك غوال ليكون بديلاً جاهزاً لكريم بنزيما.

#بلا_حدود