الأربعاء - 15 يوليو 2020
الأربعاء - 15 يوليو 2020
No Image

المئات يخرقون قيود كورونا بالحضور لمباراة كرة قدم بفرنسا

تسببت صور لمئات الأشخاص حضروا لمباراة كرة قدم نظمت الأحد في ستراسبورغ بالمخالفة للقيود على هذا النوع من الفاعليات بسبب خطر الإصابة بفيروس كورونا، في ردود فعل والإعلان عن عقوبات من جانب بلدية المدينة الفرنسية.

وقعت الأحداث مساء الأحد في ملعب باكو ماتيو بحي بوتيرا، حيث حضره ما بين 300 و400 شخص لمشاهدة المباراة من دون الحفاظ على المسافة الآمنة التي كان قد تم الإعلان عنها على موقع (فيسبوك).

وأظهرت الصور على مواقع التواصل الاجتماعي أعداداً كبيرة من الأشخاص في المدرجات وكذلك في أرض الملعب وهم يتعانقون.


وانتقلت الشرطة المحلية حين علمت بالأمر ولكن عناصرها لم تتمكن من السيطرة على الحضور الجماهيري في الوقت المناسب، بحسب صحيفة (ديرنييه نوفيل دي الساس).

وقال عضو بالمجلس البلدية سيرجي أويلييه إنه سيتم من خلال مقاطع الفيديو تحديد الأشخاص الذين حضروا المباراة وفرض عقوبات عليهم، بحسب تصريحات لإذاعة (فرانس بلو).

وتحظر فرنسا حالياً اجتماع أكثر من 10 أشخاص في مكان واحد بسبب فيروس كورونا الذي تسبب في وفاة 28 ألفاً و367 شخصاً في البلاد.
#بلا_حدود