الأربعاء - 08 يوليو 2020
الأربعاء - 08 يوليو 2020
No Image

لاعب أسترالي يرى أن حظر اللعاب يقلّص جاذبية الكريكيت

حذّر لاعب الكريكيت الأسترالي ميتشل ستارك من أن رياضته ستصبح «مملّة كثيراً» ما لم تُخفّف قيود التلاعب بالكرة الناجمة عن حظر استخدام اللعاب لتلميعها بسبب فيروس كورونا المستجد.

ومن المتوقع أن يبدأ مجلس الكريكيت الدولي بتنفيذ هذا المنع في يونيو، بعد تلقيه نصائح طبية بأن البصق يهدد بانتقال فيروس «كوفيد-19».

ويقوم الرماة عادة بتلميع جهة من الكرة باستخدام اللعاب أو العرق، لخداع الضارب وجعل محاولة صدها أكثر صعوبة.

وقال ستارك: إن تأرجح الكرة بهذه الطريقة يُعدّ جزءاً أساسياً من التنافس بين الرامي والضارب.

وأشار لمراسلين في مؤتمر صحفي افتراضي «لا نريد التخلي عن ذلك أو تقليصه حتى، لذا يجب أن يحصل شيء لتأرجح الكرة.. عدا عن ذلك، لن يشاهد الناس (اللعبة) وسيرفض الأطفال لعب دور الرماة».

تابع «في الأعوام الأخيرة في أستراليا كان لدينا بعض جذوع الكريكيت المسطحة جداً، وإذا كان مسار الكرة مستقيماً تكون المباراة مملّة جداً».

#بلا_حدود