الجمعة - 10 يوليو 2020
الجمعة - 10 يوليو 2020
تيرشتيغن.
تيرشتيغن.

تير شتيغن: برشلونة جاهز بدنياً وذهنياً لعودة الليغا

أعرب الألماني مارك أندري تير شتيغن حارس مرمى فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم عن ثقته بأن الفريق سيكون بحالة متميزة لدى استئناف فعاليات الدوري الإسباني (الليغا) بعد فترة التوقف الحالية بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد.

وعلى منصة الفيديوهات بموقع مجلة «كيكر»، قال تير شتيغن إن فريقه لم يكن بهذه الجاهزية البدنية العالية إلا في مرات نادرة.

وأوضح: «من الناحية الذهنية، سنكون أكثر تركيزاً في المباريات المتبقية».

ويستأنف الدوري الإسباني نشاطه في 11 يونيو الحالي بعد فترة توقف لنحو 3 أشهر بسبب وباء كورونا.

ويتصدر برشلونة حامل اللقب جدول المسابقة بفارق نقطتين أمام ريال مدريد.

ويحظى تير شتيغن بخبرة سابقة مع «مباريات الأشباح»، وهو المصطلح الذي يطلق على المباريات التي ستقام بدون جماهير في الفترة المقبلة بسبب الإجراءات الوقائية والاحترازية المتخذة في مواجهة فيروس «كورونا».

وكان تير شتيغن (28 عاماً) وبرشلونة التقيا فريق لاس بالماس من قبل بدون حضور الجماهير.

وقال تير شتيغن: «الوضع مختلف بالطبع. يجب ألا نخدع أنفسنا. مباراة الأشباح ليست الشيء الأكثر جاذبية، ولكن الكرة ستدور ونحن سنستمتع بها».

وأشار تير شتيغن إلى أن إحصائيات الدوري الألماني (بوندسليغا) بعد استئناف المسابقة تكشف معنى اللعب بدون جماهير، حيث أكدت مدى أهمية حضور الجماهير، في إشارة إلى أن العديد من المباريات لم تنته لصالح الفريق صاحب الأرض.

وكان البوندسليغا استأنف نشاطه منتصف مايو المنقضي ليصبح أول بطولة دوري كبيرة في أوروبا تستأنف نشاطها بعد فترة توقف طويلة بسبب «كورونا».

وعن الانتقادات الموجهة حالياً عن المعاملة المميزة لكرة القدم خلال أزمة وباء كورونا، قال تير شتيغن إنه يجب النظر دائماً إلى الصورة الكبيرة.

وأوضح: «الأمر لا يتعلق بكرة القدم فقط، وإنما بالعديد من الوظائف المرتبطة بكرة القدم في كل مكان».

#بلا_حدود