الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021
No Image Info

مجلس الشورى يستمع الخميس للشكوى ضد إنهاء الدوري الفرنسي

يعقد مجلس شورى الدولة الفرنسي الخميس جلسة استماع في القضية المرفوعة أمامه من قبل أندية ليون وأميان وتولوز، على خلفية إنهاء رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم الموسم بشكل مبكر بسبب فيروس كورونا المستجد.

ورفعت الأندية الثلاثة الصوت عالياً ضد القرار الذي اتخذته الرابطة في أواخر أبريل ، بوضع حد للموسم وتتويج المتصدر باريس سان جرمان باللقب، بسبب تبعات "كوفيد-19".

وانعكس القرار بشكل كبير على الأندية الثلاثة، إذ حرم ليون الذي كان يحتل المركز السابع في الترتيب، من المنافسة على مركز مؤهل لإحدى مسابقتي الاتحاد الأوروبي (دوري الأبطال و"يوروبا ليغ")، وتسبب بهبوط تولوز وأميان إلى الدرجة الثانية.

وبعدما ردت المحكمة الإدارية في باريس في 22 مايو، الطعون التي تقدمت بها الأندية، بات مجلس الشورى الملاذ الأخير أمامها للدفع من أجل العودة عن القرار.

ومن المتوقع أن يصدر المجلس قراره في القضية في الأيام اللاحقة.

وكان ليون ورئيسه جان-ميشال أولاس أبرز المطالبين بـ"تصحيح الخطأ" بشأن إنهاء الدوري، لاسيما في ظل تمكن البطولات الكبرى الأخرى في أوروبا من استكمال منافساتها خلف أبواب موصدة.

وعاودت ألمانيا منافسات البوندسليغا في 16 مايو، وستستأنف إسبانيا وإنجلترا وإيطاليا بطولاتها المحلية تباعاً في يونيو.

وفي الشكوى التي تقدم بها أمام مجلس الشورى، لم يقتصر طلب ليون على إعادة النظر بقرار الرابطة، بل شمل أيضاً "إعادة تقييم الظروف التي تسمح باستئناف المنافسات خلال شهر أغسطس، أو اعتبار أن موسم 2019-2020 هو +موسم أبيض+"، بما يعني إلغاء مفاعيله وتجديد الأندية المتأهلة إلى المسابقتين الأوروبيتين بموجب ترتيب موسم 2018-2019.

#بلا_حدود