الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021
No Image Info

سترلينغ يدعو إلى تعزيز دور ذوي البشرة السمراء في إدارة الكرة الإنجليزية

حضّ لاعب مانشستر سيتي رحيم سترلينغ مسؤولي كرة القدم الإنجليزية على استغلال النقاش القائم عالمياً حالياً بشأن العنصرية والتظاهرات المناهضة لها، لإيجاد حلول تتيح زيادة عدد المسؤولين السود في أندية الدوري الممتاز.

وشهدت مدن أمريكية وعالمية منها لندن، تظاهرات في الأيام الماضية على خلفية مقتل المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد على يد شرطي أبيض في مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا، بعدما وضع ركبته على عنقه لدقائق، رغم مناجاته بأنه غير قادر على التنفس.

وانضم سترلينغ الذي سبق له التعبير مراراً عن ضرورة مناهضة العنصرية في ملاعب كرة القدم، إلى الرياضيين الذين يعربون عن تضامنهم مع فلويد، داعياً إلى أن تشكل وفاته فرصة لتغييرات جذرية واسعة النطاق.

وقال لهيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي» الاثنين «الاحتجاج هو نقطة انطلاق عظيمة، ليتم إسماع الصوت. لكن الاحتجاج بمفرده لن يحدث أي تغيير في هذه البلاد (إنجلترا)».

وتابع «الأمر يتعلق بكيف نمضي من هنا، بتسليط الضوء على الأمور (الواجب تغييرها)، المجتمع يحتاج إلى التغيير، ومن ثم العمل لأجل ذلك. لقد تحدثنا كثيراً، الآن حان الوقت للعمل، هذا هو الوقت للتحدث عن هذه المواضيع، عن غياب العدالة، لا سيما في مجالي (كرة القدم)».

وتطرق سترلينغ إلى الفارق الشاسع بين الأعداد الكبيرة للنجوم ذوي البشرة السمراء أو الآسيويين في الفرق، والعدد المحدود جداً لهؤلاء في مواقع التدريب أو المسؤولية الإدارية للأندية.

وأوضح «ثمة نحو 500 لاعب في الدوري الممتاز، ثلثهم من السود، ولا يوجد أي تمثل لنا في التسلسل الهرمي (الإداري) أو في الأجهزة الفنية».

#بلا_حدود