الأربعاء - 24 يوليو 2024
الأربعاء - 24 يوليو 2024

٥ لاعبين بإمكانهم صناعة الفارق عند عودة بريميرليغ

ينتظر عشاق الدوري الإنجليزي على أحر من الجمر يوم 17 يونيو من أجل عودة بريميرليغ بعد أكثر من 3 أشهر من التوقف بسبب جائحة فيروس كورونا.

9 مباريات متبقية لأغلبية الفرق الإنجليزية مع تبقي صراع كبير سواء في تحديد الأندية المتأهلة للمسابقات الأوروبية في الموسم المقبل أو تحديد الأندية الهابطة من الدوري الإنجليزي الممتاز بينما يعد ليفربول قاب قوسين أو أدنى من تحقيق اللقب.

بطبيعة الحال، سيتطلع جميع نجوم الدوري الممتاز إلى إحداث تأثير كبير عند استئناف النشاط الكروي لكن هناك 5 لاعبين ينتظر منهم الكثير في الفترة المتبقية من الموسم الحالي، إليكم اللاعبون المتوقع أن ينجحوا في القيام بتأثير ضخم عند عودة بريميرليغ:

هاري كين:

تعرض مهاجم توتنهام هاري كين لتمزق في أوتار الركبة في بداية العام الحالي ليعلن انتهاء موسمه لكن جائحة فيروس كورونا ساهمت في منح اللاعب فرصة إنهاء الموسم مع السبيرز.

كين تعافى جيداً من الناحية البدنية وأصبح جاهزاً لخوض المباريات لكنه يبقى بعيداً عن صراع هدافي الدوري هذا الموسم لكونه سجل 11 هدفاً بفارق 8 أهداف عن جيمي فاردي الهداف الأول حالياً.

عودة البريميرليغ سوف تمنح المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو ميزة كبرى تتمثل في إمكانية الاعتماد على كين بجانب الهداف الهولندي الوافد في يناير ستيفن بيرجوين للمرة الأولى.

وجود كين مع توتنهام صاحب المركز الثامن برصيد 41 نقطة سوف يكون مؤثراً إيجابياً لفريق مورينيو على أمل أن يكون بين الأندية المشاركة في دوري الأبطال الأوروبي في الموسم المقبل.

جون ماكجين:

قبل إيقاف الدوري الإنجليزي بسبب فيروس كورونا كان أستون فيلا في المركز الـ19 في جدول ترتيب المسابقة برصيد 25 نقطة وافتقد المدرب دين سميث خدمات لاعبه المصاب جون ماكجين حتى نهاية الموسم.

ماكجين تعرض لإصابة في الكاحل في ديسمبر لكنه الآن تعافى تماماً ليصبح اللاعب الاسكتلندي جاهزاً للعمل من أجل إنقاذ الفيلانز من الهبوط.

ماكجين قبل إصابته كان الأفضل في صفوف أستون فيلا بجانب جاك جريليتش، الاسكتلندي البالغ من العمر 25 عاماً، لعب 18 لقاء وتمكن من تسجيل 3 أهداف وصناعة هدفين.

إدي نكيتياه:

عكس هاري كين وجون ماكجين فإن آرسنال لم يفتقد خدمات نكيتياه، 21 عاماً، بسبب الإصابة بل كان اللاعب بدأ للتو في الفوز بمكان في تشكيلة المدرب مايكل آرتيتا.

نكيتياه قضى موسماً على سبيل الإعارة مع ليدز يونايتد وتمكن من تسجيل 3 أهداف في النصف الأول من الموسم الحالي ليعود لصفوف الغنرز في يناير ليصبح لاعباً مهماً في تشكيلة الفريق اللندني.

اللاعب الإنجليزي الشاب لعب 3 مباريات كأساسي مع آرسنال وسجل هدفاً وحيداً حيث سجل في الفوز أمام إيفرتون 3-2 وقدم أداء كبيراً في الفوز أمام نيوكاسل برباعية نظيفة.

اللاعب الشاب أحرز هاتريك للغنرز في لقاء ودي أمام تشارلتون أتلتيك ليؤكد جاهزيته لإحداث تأثير كبير مع الفريق الذي يقبع في المركز التاسع في جدول ترتيب بريميرليغ في الوقت الحالي.

روبين لوفتس تشيك:

نبقى في لندن لنتحول من آرسنال إلى تشيلسي حيث فريق المدرب فرانك لامبارد الذي يحتل المركز الرابع برصيد 48 نقطة.

لامبارد قرر الاعتماد على عناصر شابة هذا الموسم مثل تامي أبراهام، ماسون ماونت، ريكي جيمس وبيلي جيلامور لكن هناك لاعب شاب آخر وهو لوفتس تشيك لم يحظ بفرصة حقيقية بسبب معاناته من الإصابة لفترة طويلة.

اللاعب البالغ من العمر 24 عاما عانى من تمزق في وتر أكيلس أدى لغيابه عن حسابات لامبارد لفترة طويلة لكنه الآن جاهز لاستغلال فترة التوقف ليصبح عنصراً هاماً في تشكيلة المدرب.

بول بوغبا:

صفقة من العيار الثقيل ستدعم صفوف المدرب النرويجي أولي غونار سولشاير عند استئناف بريميرليغ تتمثل في الفرنسي بول بوغبا الذي سيلعب بجانب البرتغالي برونو فيرنانديز الوافد الجديد وهي الشراكة التي طالما ما انتظرها عشاق النادي.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الخامس برصيد 45 نقطة بفارق 3 نقاط عن تشيلسي الموجود في المركز الرابع المؤهل لدوري الأبطال.

بوغبا، 27 عاماً، لعب 7 مباريات فقط في الدوري الإنجليزي هذا الموسم بسبب الإصابات وتمكن من صناعة هدفين لكنه يبقى عنصراً مؤثراً في وسط الشياطين الحمر عندما يكون في أفضل حالاته من الناحية البدنية والفنية.