الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021
ديوكوفيتش وزوجته. (رويترز)

ديوكوفيتش وزوجته. (رويترز)

نتيجة سلبية لاختبار كورونا جديد لديوكوفيتش وزوجته

جاءت نتيجة اختبار جديد لفيروس كورونا المستجد خضع له الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً بين لاعبي التنس المحترفين وزوجته يلينا سلبية بعد 10 أيام من اكتشاف إصابتهما خلال بطولة «أدريا تور» الخيرية التي كان ينظمها لاعب التنس.

وذكرت وكالة العلاقات العامة التي تمثل ديوكوفيتش «نوفاك ويلينا لم يشعرا بأعراض للفيروس وخضعا للاختبار بموجب اتفاق مع الأطباء»، في إشارة إلى الاختبار الجديد الذي خضعا له بعد ذلك الذي جاءت نتيجته إيجابية وتم الإعلان عنه في 23 يونيو الماضي.

وقضى ديوكوفيتش وزوجته آخر 10 أيام في العزل بما يتفق مع البروتوكلات الصحية، وفقاً لبيان الوكالة.

وبالإضافة إلى ديوكوفيتش وزوجته أصيب لاعبون ومدربون ومشاركون في البطولة الخيرية التي تم وقفها في 22 يونيو بعد الإعلان عن إصابة اللاعب البلغاري جريجور ديميتروف.

وبين المصابين يبرز اللاعب الكرواتي بورنا كوريتش والصربي فيكتور ترويسكي وزوجته ومدربا ديوكوفيتش ماركو بانيتيشي وجوران إيفانيسيفيتش ومدرب ديميتروف، كريستيان جروه.

وقد اعتذر ديوكوفيتش، الذي تعرض لانتقادات كثيرة، عن الضرر الذي تسببت فيه البطولة التي أقر بأنه أخطأ حين قرر تنظيمها.

#بلا_حدود