الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021
 (AP) لويس هاميلتون.

(AP) لويس هاميلتون.

هاميلتون يتصدر التجربة الحرة الأولى لسباق فورمولا1 النمساوي

حقق البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس أفضل زمن، اليوم الجمعة، في التجربة الحرة الأولى لسباق الجائزة الكبرى النمساوي المقرر بعد غدٍ الأحد، في افتتاح منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا 1-

وتأثرت السباقات العشرة الأولى في الموسم، إما بالتأجيل أو الإلغاء بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لتتأجل انطلاقة النسخة رقم 70 من بطولة العالم لنحو 4 أشهر، لكن هاميلتون واصل تألقه وحقق أفضل زمن في الجولة الأولى من التجارب.

وخاض هاميلتون التجارب بسيارة مرسيدس اكتست باللون الأسود، تعبيراً عن دعم الفريق لمكافحة العنصرية وتعزيز التنوع العرقي، وقد حقق أفضل زمن للفة على مضمار «ريد بول رينج» بمدينة سبيلبيرج، البالغ طوله 4318 متراً، مسجلاً دقيقة واحدة و4.816 ثانية.

وكان هاميلتون قد استغل فترة التوقف الطويلة في الحديث بشأن قضايا اجتماعية منها حملة «حياة السود مهمة» التي أطلقت في أعقاب حادث وفاة المواطن الأمريكي ذي الأصول الأفريقية جورج فلويد، خلال القبض عليه من قبل شرطي أبيض في الولايات المتحدة في 25 مايو الماضي.

ولكن مع انطلاق التجارب الحرة لأول سباقات الموسم، اليوم الجمعة، حوَّل هاميلتون تركيزه إلى المنافسات، حيث يتطلع السائق البريطاني إلى التتويج بلقب بطولة العالم للمرة السابعة في مسيرته ومعادلة الرقم المسجل باسم الأسطورة الألماني مايكل شوماخر.

وجاء فالتيري بوتاس، زميل هاميلتون بفريق مرسيدس، في المركز الثاني بفارق 0.356 ثانية، وتلاه ماكس فيرستابن سائق ريد بول في المركز الثالث بفارق 0.6 ثانية.

واحتل كارلوس ساينث ولاندو نوريس سائقا ماكلارين المركزين الرابع والسادس، على الترتيب، وجاء بينهما سيرجيو بيريز سائق ريسينج بوينت.

أما الألماني سيبستيان فيتيل، الذي يخوض موسمه الأخير مع فريق فيراري، فقد احتل المركز الـ12 وجاء زميله تشارلز لوكلير في المركز الـ10، علماً بأن الفريق لم يستخدم الإطارات اللينة خلال الجولة الأولى من التجارب.

وتُجرى الجولة الثانية من التجارب الحرة، اليوم الجمعة، بينما تُجرى التجارب الرسمية التأهيلية غداً السبت، لتحديد مراكز انطلاق السائقين في سباق الأحد.

وكان من المفترض أن تنطلق بطولة العالم لفورمولا1- في منتصف مارس الماضي بسباق الجائزة الكبرى الأسترالي، لكن جائحة كورونا تسببت في التأجيل وتغيير جدول المنافسات.

وطبقاً للجدول الجديد، تستضيف النمسا السباق الأول، يوم الأحد، المقبل ثم تحتضن السباق الثاني يوم الأحد التالي، وبعدها بأسبوع واحد، يقام سباق الجائزة الكبرى المجري.

وتقام جميع السباقات بدون حضور جماهير، وفي ظل إجراءات صحية ووقائية صارمة.

وما يزال مسؤولو فورمولا1- يتطلعون إلى إقامة نحو 18 سباقاً في بطولة العالم هذا الموسم، علماً بأنه كان من المفترض أن تشهد 22 سباقاً.

ويعد سباق إيطاليا المقرر في السادس من سبتمبر المقبل، آخر سباق جرى حسم موعده ومكان إقامته حتى الآن.

#بلا_حدود