الاثنين - 03 أغسطس 2020
الاثنين - 03 أغسطس 2020
أتالانتا. (Getty Images)
أتالانتا. (Getty Images)

التاريخ يقف إلى جانب أتالانتا في مواجهة باريس سان جيرمان

سقط نادي أتالانتا الإيطالي الطموح في مواجهة باريس سان جيرمان في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، في لقاء على الورق يرجح كفة النادي الفرنسي، لكن بالنظر إلى التاريخ يملك أتالانتا الأفضلية.

وكان أتالانتا حتى الآن حصاناً أسوداً في دوري أبطال أوروبا، حيث استطاع تجاوز دوري المجموعات في المركز الثاني خلف مانشستر سيتي، متفوقاً على شاختار دونيتسك الثالث، ودينامو زغرب الرابع، قبل أن يطيح بفالنسيا في دور الـ16 (8 ـ 4) في مجموع المباراتين.

من جهته، تأهل باريس سان جيرمان إلى دور الـ16 بعدما تأهل على رأس مجموعته التي ضمت ريال مدريد، الذي حل ثانياً، إضافة إلى كلوب بروج الثالث، وغلطة سراي الرابع، قبل أن يتأهل إلى ربع النهائي على حساب بوروسيا دورتموند (3 ـ 2) في مجموع المباراتين.

ولدى أتالانتا كل الأسباب للإيمان بقدرته على تجاوز باريس سان جيرمان الذي لم يسبق له أبداً هزيمة نادٍ إيطالي في دوري أبطال أوروبا.

وقرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا»، نقل كافة مباريات البطولة إلى العاصمة البرتغالية لشبونة، بسبب معاناة باقي البلدان من حدة انتشار فيروس كورونا.

وتعتبر هذه أول مشاركة لأتالانتا في دوري أبطال أوروبا، لكن التاريخ يقف إلى جانبهم للوصول إلى ربع نهائي دوري الأبطال، وذلك لأن باريس سان جيرمان لم يسبق له هزيمة فريق إيطالي في دوري أبطال أوروبا، حيث خسر كلتا المباراتين في نصف نهائي موسم (1994 ـ 1995) ضد ميلان، وتعادل في 4 مباريات في دور المجموعات ضد ميلان في موسم (2000 ـ 2001)، ونابولي في موسم (2018 ـ 2019).

هناك أيضاً حقيقة مهمة جداً هي أن الدوري الفرنسي تم تعليقه في مارس ولم يتم استئنافه، لذلك يفتقر باريس سان جيرمان إلى إيقاع ولياقة المباريات، وستكون أمامهم مباراتان فقط استعداداً للقاء أتالانتا، ضد سانت إيتيان في نهائي كأس فرنسا في 24 يوليو، وضد ليون في كأس الرابطة الفرنسية في 31 يوليو.

من ناحية أخرى، فاز أتالانتا بجميع مبارياته الست منذ استئناف الدوري الإيطالي.

#بلا_حدود