الجمعة - 30 يوليو 2021
الجمعة - 30 يوليو 2021
سيرجيو راموس (موندو ديبورتيفو)

سيرجيو راموس (موندو ديبورتيفو)

ريال مدريد لا يعرف طعم الفوز في غياب راموس

يعتبر غياب سيرجيو راموس عن مباراة فريقه ريال مدريد ضد مانشستر سيتي في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا على ملعب «الاتحاد»، صداعاً في رأس مدرب الريال زين الدين زيدان، الذي سيحاول تجاوز خسارته ذهاباً في «سانتياغو بيرنابيو» بهدفين لواحد.

وأشارت صحيفة «موندو ديبورتيفو» إلى أنه بصرف النظر عن الثقة والقيادة التي يمنحها قلب الدفاع الإسباني للفريق، بلغة الأرقام، يقول التاريخ إنه بدون سيرجيو راموس، كان ريال مدريد دائماً يمر بأوقات صعبة للغاية في دوري أبطال أوروبا. أفضل مثال على ذلك حقيقة أن الفريق الأبيض لم يفز سوى في مباراة واحدة من أصل 7 مباريات لعبها في البطولة الأوروبية بدون قائده الحالي. وجاء هذا الفوز قبل 5 سنوات ضد شالكه.

منذ ذلك الحين، في كل مرة لم يكن فيها راموس، كان ريال مدريد يمر بوقتٍ صعبٍ للغاية في الموسم الماضي، أجبر راموس عن الغياب عن لقاء إياب دور الـ16 ضد أياكس، بسبب تراكم البطاقات بعد تلقي بطاقة صفراء خامسة في أمستردام في فوز فريقه بهدفين لواحد.

وشاهد راموس من مدرجات «البرنابيو» انهيار زملائه إياباً بالخسارة (4ـ 1) وتوديع البطولة، وقبل عام في 2018، كان ريال مدريد قريباً من الخروج من المسابقة في الدور ربع النهائي ضد يوفنتوس بوجود راموس في المدرجات، عدل الفريق الإيطالي خسارته ذهاباً بثلاثية نظيفة، قبل أن يحصل لوكاس فاسكيز على ضربة جزاء مثيرة للجدل في الدقائق الأخيرة، وتجنب المأساة. موقف سيتعامل معه ريال مدريد من جديد في غياب قائده يوم الجمعة ضد مانشستر سيتي في ملعب «الاتحاد».

وسيكون ميليتاو بديلاً لراموس في قلب الدفاع ضد مانشستر سيتي غوارديولا الذي سيحاول بلا شك، استغلال غياب القائد سيرجيو راموس لحجز مقعده ضمن الثمانية الكبار في لشبونة.

وسيرافق سيرجيو راموس بعثة ريال مدريد إلى مانشستر، حيث سيتابع المباراة من المدرجات. وسيسافر ريال مدريد غداً الخميس إلى المدينة الإنجليزية. وسيتدرب الفريق في ملعب «الاتحاد» في نفس اليوم، قبل المؤتمر الصحفي لزيدان.

بالأمس، اجتاز اللاعبون، وجميع الأفراد المرتبطين بالفريق الأول اختبارات فيروس كورونا التي يتطلبها البروتوكول الصحي لليويفا. وهو الاختبار الأخير قبل السفر إلى مانشستر.

#بلا_حدود