الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021
فيدال. (رويترز)

فيدال. (رويترز)

فيدال أمام تحدٍ جديد لكسر عقمه التهديفي بدوري الأبطال

منذ انضمامه لفريق برشلونة في صيف عام 2018، نجح لاعب الوسط التشيلي أرتورو فيدال في تسجيل 11 هدفاً، خلال الـ95 مباراة الرسمية التي شارك فيها مع الفريق، ولكن لم يكن أي من هذه الأهداف في بطولة دوري الأبطال التي شارك في 17 مباراة بها مع الفريق الكتالوني، بل كانت جميعها في بطولة الدوري «الليغا».



كما لم ينجح فيدال في تسجيل أي أهداف في دوري الأبطال خلال موسمه الأخير مع فريق بايرن ميونخ (2017/2018)، وبهذا لم يتمكن لاعب الوسط من تسجيل أي هدف أوروبي في 3 نسخ متتالية للبطولة.



وكان آخر هدف سجله اللاعب التشيلي بدوري الأبطال في 12 أبريل عام 2017 في شباك ريال مدريد في ذهاب الدور ربع النهائي، وهي المباراة التي خسرها الفريق البافاري (1-2) على ملعب (أليانز أرينا)، ومنذ ذلك الحين شارك اللاعب خلال 26 مباراة بهذه البطولة، ولم ينجح خلالها في زيارة شباك الخصوم.



وستعد مواجهة الجمعة أمام فريقه السابق في ذهاب ربع النهائي، فرصة جديدة لفيدال لكسر هذه السلسلة السيئة، وذلك بعد غيابه عن إياب ثمن النهائي أمام نابولي للإيقاف.



وطوال مسيرته الاحترافية في دوري الأبطال، تمكن فيدال من تسجيل 14 هدفاً خلال 71 مباراة رسمية خاضها مع فرق يوفنتوس وبايرن ميونخ وبرشلونة، وكان الموسم الأكثر تهديفاً بالنسبة له هو (2013/2014) عندما أحرز 5 أهداف منها مع الفريق الإيطالي.

#بلا_حدود