الثلاثاء - 18 يناير 2022
الثلاثاء - 18 يناير 2022
ممفيس ديباي وجورجينيو فينالدوم. (أ ف ب)

ممفيس ديباي وجورجينيو فينالدوم. (أ ف ب)

صفقات برشلونة تهدد مستقبل النادي

يواصل نادي برشلونة، بقيادة المدرب الهولندي رونالد كومان، العمل من أجل تعزيز صفوف الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الحالية، بهدف مصالحة الجماهير عقب موسم مخيب للآمال، تحت قيادة المدرب السابق كيكي سيتين.

ويرغب كومان في التعاقد مع الثنائي الهولندي جورجينيو فينالدوم 29 عاماً من صفوف ليفربول، كما يفكر في وصول مواطنه الآخر ممفيس ديباي 26 عاماً قادماً من صفوف ليون الفرنسي.

الخبر السار أن النادي لن يدفع سوى قرابة 50 مليون يورو في ضم الثنائي، الذي ينتهي عقدهما بنهاية يونيو 2021، ما يسهل المفاوضات مع ليفربول وليون من أجل وصول كلا اللاعبين.

صفقات تهدد المستقبل

أصبح الإسباني الشاب آنسو فاتي بعمر 17 عاماً أصغر من يسجل بقميص منتخب بلاده من خلال هز شباك أوكرانيا، مساء الأحد، في الفوز برباعية نظيفة في دوري الأمم الأوروبية، بينما ساهم ترينكاو في فوز منتخب بلاده الأول في غياب كريستيانو رونالدو عن لقاء كرواتيا.

لاعبون بقيمة مونشو، وفاتي، وبيدري وترينكاو من المؤكد أنهم يستحقون عن جدارة فرصة اللعب للفريق الأول للبلوغرانا على حساب ديباي، ما يحتاجه كومان فقط الثقة بالمواهب المتوفرة في النادي بدلاً من البحث عن حلول من الخارج وصرف الأموال من أجل ذلك.

الأمر نفسه ينطبق على الوسط في ظل التفكير في ضم فينالدوم، بينما هناك ريكي بويغ وأليكس موريبا وكارليس ألينيا وماتيوس فرنانديز رباعي يمكنه التنافس مع فرينكي دي يونغ وميراليم بيانيتش وسيرجي بوسكيتس، وذلك في ظل رحيل إيفان راكتيتش واقتراب رحيل أرتورو فيدال ورافينيا ألكانتارا.

استثناءات قبل التفكير في الميركاتو

نعم برشلونة سيكون بحاجة لضم لاوتارو مارتينيز من إنتر ميلان في حال انتقال لويس سواريز ليوفنتوس، وذلك بسبب عدم توافر المهاجم القناص في صفوف لاماسيا، لكن على مستوى الأجنحة، فالنادي بالفعل لديه جواهر مميزة تحتاج فقط إلى الفرصة وثقة المدرب مثل بيدري وترينكاو وفاتي ومونشو، والأمر نفسه ينطبق على الوسط الارتكاز لا سيما مع انضمام ميراليم بيانيتش للفريق الأول.

بالتحول للجانب الأيسر، ورغم تواجد أكيمي، لكنه لم يقدم الأداء الذي يشفع له باللعب مع الفريق الأول، وهو أمر مشابه لجونيور فيربو الذي خذل الجماهير الكتالونية منذ الوصول قادماً من ريال بيتيس. وفي ظل كبر سن جوردي ألبا وتراجع مستواه، فإن التفكير في خوسيه لويس غايا من صفوف فالنسيا سيكون فكرة مناسبة لعلاج مشاكل الفريق في الناحية اليسرى.

وبالذهاب إلى الرواق الأيمن، يستحق النادي التفكير في خيار الوصول السريع للظهير إيمرسون أباريسيدو، في الصيف الحالي، بدلاً من الانتظار لصيف 2021 بينما على مستوى قلب الدفاع، أثبت رونالد آراوخو أنه لاعب من الطراز الفريد، ويمكنه التنافس مع جيرارد بيكيه وكليمينت لينغليه على مكان أساسي في تشكيلة كومان بالموسم المقبل.