الجمعة - 04 ديسمبر 2020
الجمعة - 04 ديسمبر 2020
فرحة لاعبي توتنهام. (إ ب أ)
فرحة لاعبي توتنهام. (إ ب أ)

توتنهام يضرب السيتي بثنائية ويقفز للصدارة مؤقتاً

واصل توتنهام هوتسبر عزف نغمة الانتصارات في البريمييرليغ للجولة الرابعة على التوالي بعد أن حقق فوزاً مستحقاً على مانشستر سيتي بثنائية نظيفة في اللقاء الذي احتضنه ملعب (توتنهام هوتسبر ستاديوم) السبت في قمة الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

سجل «السبيرز» هدفاً في كل شوط، حيث افتتح النجم الكوري الجنوبي سون هيونغ مين باب التسجيل مبكراً منذ الدقيقة الخامسة إثر تمريرة بينية رائعة من لاعب الوسط الفرنسي تانغي ندومبيلي، ليجد النجم الآسيوي نفسه في مواجهة البرازيلي إيدرسون مورايش ويسكن الكرة من بين قدميه، ويرفع رصيده إلى 9 أهداف يرتقي بها لصدارة الهدافين.

وفي الدقيقة 28 من نفس الشوط ألغت تقنية حكم الفيديو المساعد «VAR» هدفاً للضيوف سجله الفرنسي أيمريك لابورت، بداعي وجود لمسة يد على البرازيلي غابرييل جيسوس، قبل أن تصل الكرة للمدافع الفرنسي.

وفي الشوط الثاني، عزز أصحاب الضيافة تقدمهم بهدف آخر وبنسخة «كربونية» من الهدف الأول، حيث انطلق هاري كين بهجمة مرتدة سريعة من قبل منتصف الملعب حتى قبل منطقة جزاء السيتي بقليل، ثم أهدى تمريرة بينية رائعة للبديل الأرجنتيني جيوفاني لو سيلسو الذي لم يتوانَ في وضع الكرة بمهارة في شباك إيدرسون.

وضرب رجال البرتغالي جوزيه مورينيو أكثر من عصفور بهذا الفوز، حيث إنهم كرروا تفوقهم على «السيتيزنس» بنفس نتيجة مواجهة الدور الثاني في الموسم الماضي وعلى نفس الملعب.

كما أن الفريق اللندني واصل نتائجه الرائعة بانتصار رابع على التوالي في المسابقة، السادس هذا الموسم.

وانفرد توتنهام مؤقتاً بصدارة الترتيب بعد أن رفع رصيده إلى 20 نقطة.

على الجانب الآخر، واصل السيتي مسلسل نتائجه المهتزة منذ بداية الموسم، حيث إن الفريق لم يحقق سوى انتصارين فقط خلال آخر 5 مواجهات، مقابل تعادلين وخسارة.

فريق الإسباني بيب غوارديولا تكبّد خسارته الثانية هذا الموسم، ليتجمد رصيده عند 12 نقطة يأتي بها في منتصف الترتيب، مع تبقي مباراة مؤجلة له أمام أستون فيلا.

#بلا_حدود