الثلاثاء - 22 يونيو 2021
الثلاثاء - 22 يونيو 2021
أنطونيو كونتي مدرب إنتر ميلان. (رويترز)

أنطونيو كونتي مدرب إنتر ميلان. (رويترز)

«بسكوتو».. ماذا يعني وصف كونتي لمباراة ريال مدريد ومونشنغلادباخ؟

شهدت تصريحات المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي الأخيرة استخدامه مصطلح «بسكوتو»، للإشارة إلى تأهل فريقي ريال مدريد وبوروسيا مونشغلادباخ على حساب فريقي إنتر ميلان وشاختار دونيتسك إلى دور 16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

ويلعب ريال مدريد أمام بوروسيا مونشنغلادباخ مساء اليوم في العاصمة الإسبانية مدريد، بينما تستضيف ميلانو لقاء إنتر ميلان وشاختار ضمن الجولة الأخيرة من المجموعة الثانية، والتي ستكشف عن المتأهلين إلى الدور القادم والفريق الذي سينتقل للعب في الدوري الأوروبي.

ويحتل مونشنغلادباخ صدارة المجموعة الثانية بـ8 نقاط، ويليه شاختار بـ7 نقاط، وريال مدريد الثالث بـ7 نقاط، ويقبع الإنتر في المركز الرابع بـ5 نقاط.

معنى مصطلح «بسكوتو» الذي استخدمه كونتي

وتطرق كونتي يوم الثلاثاء خلال مؤتمر صحفي قبل المباراة أمام شاختار إلى إمكانية وجود اتفاق بين ريال مدريد ومونشنغلادباخ على التعادل، والذي سيجبر الإنتر على وداع المسابقة.

وقال كونتي «يجب علينا الفوز أمام شاختار، إنه خصم قوي، لكننا ننمو مع الشدائد فقد كنا في عداد الموتى قبل أسبوع والآن نرى الضوء، عينا التفكير في المباراة، هذه البطولة هي دوري أبطال أوروبا وهنالك فرق رائعة، آمل ألا يركز الإعلام والصحفيون على المضايقات حول «بسكوتو»، كل الفرق تلعب هنا من أجل الفوز.

بسكوتو هي كلمة إيطالية تعني «البسكويت» وتدل على وجود اتفاق بين فريقين على تقاسم النتيجة بينهما في حال كانت تؤهلهما معاً في البطولات، وتم استخدامها من الصحافة الإيطالية في نهائيات كأس أمم أوروبا 2004 بعد التعادل بين السويد والدنمارك بهدفين لمثلهما ليتأهلا معاً إلى ربع النهائي كما روت شبكة «إي أس بي أن» التلفزيونية.

وتم اختيار هذه الكلمة كتشبيه لتقاسم قطعة البسكويت بين طرفين على ألا يستفيد طرف ثالث منها.

وهنالك روايات بأن الكلمة استخدمت أول مرة خلال نهائيات كأس العالم 1982، عندما فازت ألمانيا على النمسا في الجولة الأخيرة بهدفٍ نظيف، ويتأهلان معاً على حساب الجزائر، وتم تسمية هذه الحادثة أيضاً بـ«عار خيخون» لأن البطولة إقيمت في إسبانيا.

#بلا_حدود