الاحد - 20 يونيو 2021
الاحد - 20 يونيو 2021
مبنى الاتحاد الإيطالي لكرة القدم. (EPA)

مبنى الاتحاد الإيطالي لكرة القدم. (EPA)

إيطاليا تبكي لوفاة باولو روسي

نعى عالم كرة القدم في إيطاليا وفاة باولو روسي، وأكد رئيس الاتحاد الإيطالي للعبة جابريل غرافينا أنه تم فقدان «صديق وأيقونة» لكرة القدم الإيطالية.

وتم تنكيس الأعلام في مقر الاتحاد الإيطالي لكرة القدم الذي أكد في بيان أن روسي «أسطورة حقيقية لكرة القدم الإيطالية التي أبكت دولة بأسرها من الفرحة في 1982».

وأكد البيان أن «خسارة بابليتو (كما كان يدعوه الجميع) تمثل ألماً عميقاً آخر وجرحاً يصعب شفاؤه في قلب كل المشجعين».

وتوفي روسي، بطل المنتخب الإيطالي الذي سجل هدف الفوز لفريقه أمام ألمانيا في نهائي كأس العالم 1982 بإسبانيا، عن عمر 64 عاماً بسبب مرض عضال، وفقاً ما نقلته صحيفة (جازيتا ديلو سبورت).

وأصبح روسي، المولود في 23 سبتمبر 1956 بسانتا لوسيا، بطلاً للمنتخب الإيطالي بعد ذلك الهدف الذي قاد الأتزوري للفوز بمونديال 1982.

وبعد أن اتخذ خطواته الأولى في الدوري الإيطالي، تألق كلاعب في فيتشنزا، حيث صعد معه إلى دوري الدرجة الأولى، على الرغم من أن نجمه لمع بين صفوف يوفنتوس كمهاجم فتاك، حتى اعتزل في 1987 في هيلاس فيرونا.

وتشكلت أسطورته في مونديال 1982 الذي وصل إليه بعد إيقافه لمدة عامين لاتهامه بالتدخل في المراهنات.

وبعد بداية سيئة في كأس العالم، تألق في الجزء الثاني من البطولة بفضل أهدافه وتمريراته الحاسمة، وبفضل أدائه الرائع في المونديال حصل على جائزة الكرة الذهبية بعد ذلك بوقت قصير.

#بلا_حدود